مقتل صحفيين وإصابة آخرين فى قصف للقذافى

عربية

الخميس, 21 أبريل 2011 12:24
مصراتة - أ ف ب:


توفي المصور الامريكي كريس هوندروس متأثرا بشظايا مدفع هاون كان قد اصيب بها وادت الى مقتل زميله البريطاني تيم هيذرينغتون في مصراتة بليبيا، حسبما اعلنت وكالة غيتي للتصوير التي يعمل لحسابها. وجاء في بيان وصلت نسخة منه لوكالة فرانس برس ان وكالة غيتي للتصوير "حزينة جدا لتأكيدها وفاة مصورها كريس هوندروس الذي قتل خلال تغطيته التطورات في ليبيا.

وكان كريس هوندروس (41 عاما) قد اصيب بالرأس بشظايا قذيفة هاون في مدينة مصراتة الليبية. وقد توفي متأثرا بجروحه بعد ساعات على اصابته، حسبما اوضحت غيتي للتصوير.

وقد نشرت له صحيفة الواشنطن بوست صورة على صفحتها الاولى ويظهر فيها حفار قبور وهو يحفر قبرا في مقبرة مصراتة.

وقد قتل في نفس الهجوم معه زميله البريطاني تمي هيذرينغتون الذي يعمل

لحساب مجلة "فانيتي فير" الامريكية.

واكدت مجلة فانيتي فير خبر وفاة هيذرينغتون الذي حصلت عليه فرانس برس في مصراتة.

وقد غطى هيذرينغتون (41 سنة) العديد من النزاعات في السنوات العشر الاخيرة. وحصل على الجائزة العالمية للتصوير الصحفي عام 2007 عن صوره لجنود امريكيين في افغانستان، وقد استخدمت هذه الصور في فيلم "ريستيربو" الوثائقي الذي رشح لجوائز اوسكار.

اما الصحفيان الآخران اللذان اصيبا في الهجوم ايضا فهما البريطاني جي مارتن وهو مصور يعمل لحساب وكالة بانوس والامريكي مايكل براون الذي يعمل لحساب مؤسسة كوربيس، حسبما قال مدير الاتصالات فيها دان بيرليت.

وكان الصحفيون الاربعة يقفون معا في شارع طرابلس، الرئيسي في مصراتة، التي تحاصرها قوات العقيد معمر القذافي منذ شهرين. ويشهد هذا الشارع اعنف المعارك بين قوات القذافي والثوار.

أهم الاخبار