إجلاء ألف عامل أجنبى من مصراتة

عربية

الثلاثاء, 19 أبريل 2011 13:30
بنغازى- ا ف ب:


وصل حوالى ألف عامل أجنبي تم اجلاؤهم امس الاثنين من مدينة مصراته (غرب) التي تشهد معارك ضارية بين كتائب القذافي والثوار، الى بنغازي مساء الاثنين، حسب ما افاد مراسل وكالة فرانس برس. ووصلت سفينة يونانية مستأجرة من قبل المنظمة الدولية للهجرة وعلى متنها 970 شخصا من بينهم 90% من المهاجرين حسب مسئول في المنظمة، مساء الاثنين الى مرفأ بنغازي، معقل الثوار الليبيين في شرق البلاد.
ونقل ثلاثون جريحا منهم الى مستشفيات المدينة وهي ثاني اكبر مدينة ليبية.
وهذه ثاني سفينة مستأجرة من قبل المنظمة الدولية للهجرة تقوم برحلة بين مصراته وبنغازي خلال اسبوع.
وقالت العاملة المنزلية غلوري (22

عاما) التي تعمل في مصراتة منذ سبعة اشهر "خسرت كل شيء. كل ما وفرته هناك فقدته". وقد طردت من المنزل حيث كانت تعمل خادمة مع الانتفاضة الشعبية في ليبيا.
واضافت "العائلة التي كنت اقطن عندها غادرت المنزل وهي تقطن في حي بالمدينة تسيطر عليه كتائب القذافي بعيدا عن مرفأ مصراته. لقد اجتزت المدينة كي اصل الى المرفأ وكان الامر خطيرا جدا وسط الرصاص في كل مكان".
ويعمل الاف الافارقة خصوصا من تشاد ومالي والنيجر والسودان ونيجيريا وغانا في مصراته، ثالث مدينة ليبية،
التي تحاصرها كتائب القذافي منذ عدة اسابيع.
وقال وزير التنمية الدولية البريطاني اندرو ميتشل في تصريح لهيئة الاذاعة البريطانية بي.بي.سي، ان "الوضع في مصراتة قد تدهور بشكل خطير في الايام الاخيرة. وهناك خمسة الاف عامل اجنبي فقير عالقون على رصيف، وقد حصلت انفجارات على بعد حوالى 300 متر من مكان وجودهم"، معلنا عن اجلائهم في وقت وشيك.
وتابع ان العملية التي ستجريها المنظمة الدولية للهجرة ستنقل العمال الاجانب الى مصر.
والكثير من هؤلاء العمال عالق قرب مرفأ مصراته منذ حوالى شهرين اي منذ بدء الازمة التي تشهدها ليبيا وقسمت المدينة الى شطرين، واحد تحت سيطرة كتائب القذافي والاخر مع الثوار بحسب العمال.
وكذلك وصل مركب صغير ينقل خمسين ليبيا كان غادر مصراته، الى بنغازي مساء امس الاثنين وسط هتافات العائلات: "بالروح بالدم نفديك يا مصراته".

أهم الاخبار