إسرائيل تتأهب خلال عيد الفصح

عربية

الاثنين, 18 أبريل 2011 08:50
القدس المحتلة - ا ف ب:

أفاد مصدر أمني أن الشرطة الإسرائيلية وضعت في حالة استنفار اليوم الاثنين تحسبا لشن هجمات فلسطينية خلال عيد الفصح اليهودي الذي يبدأ مساء الاثنين.

وقال ميكي روزنفلد المتحدث باسم الشرطة: "انتشر آلاف الشرطيين في مجمل انحاء البلاد خصوصا في منطقة القدس".
وتم تعزيز مراقبة المعابد اليهودية والأسواق ومحطات القطارات والمراكز التجارية والمنتزهات التي يتردد عليها الزوار خلال اسبوع الفصح.
وعززت الشرطة انتشارها ايضا في مدينة
القدس القديمة في القسم الشرقي من المدينة "لحماية الزوار الراغبين في إحياء عيد الفصح المسيحي" كما اضاف المتحدث.
وشارك اكثر من عشرة آلاف كاثوليكي الاحد في مسيرة أحد الشعانين التقليدية في القدس من جبل الزيتون الى المدينة العتيقة في اجواء احتفالية.
ومن جانبه فرض جيش الاحتلال الإسرائيلي إغلاقا تاما على الضفة الغربية المحتلة
اعتبارا من منتصف ليل الأحد (21,00 تغ) وحتى منتصف ليل 26 ابريل.ولن يسمح للفلسطينيين خلال هذه الفترة بدخول اسرائيل باستثناء الحالات الانسانية والاشخاص الذين يحتاجون الى عناية طبية. ويشمل الاستثناء ايضا الفلسطينيين المسيحيين الراغبين في زيارة الاماكن المقدسة في اسرائيل مثل بيت لحم والقدس المحتلة شرط حصولهم على تراخيص الدخول، كما اضاف المصدر.
يذكر ان عملية تفجير في 23 مارس أسفرت عن سقوط قتيل وثلاثين جريحا في القدس المحتلة في أول هجوم في هذه المدينة منذ 2004، لم تتبناه أي جهة.

أهم الاخبار