حزب الله: قوى 14 آذار لا تؤتمن على مصير الوطن

عربية

الأحد, 17 أبريل 2011 18:41
متابعات- وكالات:


الشيخ نبيل قاووق أن وثائق موقع "ويكيليكس" كشفت منظومة ومواقف فريق 14 آذار وادعاءاته بالوقوف إلى جانب المقاومة.

وقال - في تصريحات له اليوم - إن "ويكيليكس" كشف أن هذه الفريق كان يتآمر على المقاومة، مؤكدا أن منظومة هذا الفريق قد سقطت ولن تعود إلى السلطة لأن أصحابها لا يؤتمنون على مصير الأوطان.

واعتبر أن فريق 14 آذار ارتكب أكبر من خطيئة وطنية والمقاومة لم تعد ترضى بأن

تكون مرحلة ما بعد فضائح ويكيليكس كما قبلها، داعيا إلى محاكمة المتآمرين على المقاومة الذين أرادوا من السلطة أن تكون منصة لطعن المقاومة.

وأضاف أن هؤلاء ارتضوا أن يكونوا مجرد أدوات وأتباع في المشروع الأمريكي الذي يستهدف قوة لبنان في المقاومة .. وبعد أن سقطت الأقنعة عن وجوههم لم يعودوا يستحقون أن يكونوا في موقع السلطة.

واتهم فريق 14 آذار بأنه ارتضى لنفسه أن يكون أداة في المشروع الأمريكي ومتآمرا في المشروع الإسرائيلي ولا يتورع عن فعل شيء للإضرار بالمصلحة الوطنية من

أجل أن يصل إلى الحكم.

وقال إن تآمر فريق 14 آذار على المقاومة تجاوز عدوانية إسرائيل وأمريكا في حرب يوليو 2006 ذلك أن ما كشفت عنه وثائق ويكيليكس يؤكد أن هذا الفريق كان منذ البداية ومنذ عام 2005 يعمل على طعن المقاومة والتآمر عليها وعلى شعبها وإنجازاتها وعلى السيادة الوطنية من خلال الرهان على انتصار إسرائيل وفتح أبواب التدخل الأمريكي في السياسة الداخلية.

 

أهم الاخبار