رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كاتب سيرة "الأب": بشار.. ثوري

عربية

الأحد, 17 أبريل 2011 12:08
كتب: عمر محمد

وصف الصحفي البريطاني وكاتب سيرة الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد، باتريك سيل، بشار الأسد عقب إعلان عزمه إلغاء قوانين الطوارئ، بـ"ثائر أكثر جدية ومختلف عما كان عليه في الماضي".

وقال سيل لإذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم الأحد: "هذا فعل ثوري، فبشار توجه في خطابه إلى الحكومة الجديدة التي عينها وأصدر إليها أوامر، وعليها الالتزام بإلغاء قوانين الطوارئ خلال أسبوع".
وأضاف "إذا تمعنا بالتفاصيل كلها (المتعلقة بخطاب الأسد أمس) سنجد شخصا مختلفا جدا عن الذي رأيناه سابقاً، كان جديا جدا وحازما للغاية وتحدث بتفصيل كبير، وأعتقد أنه استوعب الوضع وسنرى الجمعة المقبل إذا كانت المظاهرات ستستمر بعد الصلوات".
ورأى سيل أن الأهم في خطاب الأسد: "بدا فيه مُركزا وهو منتبه بشكل كامل لخطورة الوضع وقال
إن هذه لحظة مصيرية بالنسبة لسوريا".
وأضاف أن "أكثر شيء أن الأسد أولى اهتماما بالغا لبطالة الشباب، مُحركة ثورات المنطقة".
وتابع "يمكننا أن نرى أن الأسد يعي جيدا مشكلة قوانين الطوارئ التي منحت المخابرات لديه حرية كبيرة حتى اليوم، وستضطر قوات الأمن السورية الآن التدرب من جديد لمواجهة الوضع الجديد".
وقال سيل "يوجد لسوريا، طبعا، أعداء من الخارج والداخل ولذلك فإنه أمر منطقي جدا أن ينشط بداخلها عملاء استفزازيون، لكن معظم القتلى هم ضحية لقوات الأمن".

أهم الاخبار