رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عباس بباريس لبحث مؤتمر المانحين

عربية

الأحد, 17 أبريل 2011 08:54
باريس -أ ش أ :

الرئيس الفلسطينى محمود عباس

يبحث الرئيس الفلسطينى محمود عباس - خلال زيارته التي يبدأها لفرنسا الأربعاء القادم - مع الرئيس الفرنسى نيكولا ساركوزى وكل من رئيس الوزراء فرنسوا فيون ووزير الخارجية الان جوبيه، عددا من القضايا التي تتعلق بمؤتمر باريس 2 للمانحين من اجل الدولة الفلسطينية، والتطورات الراهنة في العالم العربى وإعلان شراكة استراتيجية فرنسية فلسطينية.

وصرح هايل الفهوم السفير الفلسطينى لدى فرنسا في لقاء مع عدد من الصحفيين العرب بباريس، بأن

الجانب الفلسطينى يريد ألا يكون مؤتمر باريس 2 للمانحين من اجل الدولة الفلسطينية مجرد مؤتمر اقتصادى للحديث فقط عن تمويل المؤسسات الفلسطينية لإزالة عبء الاحتلال عن إسرائيل والحديث عن السلام الاقتصادي، إنما يتعين على المؤتمر أن ينظر أيضا في الجوانب السياسية لعملية السلام.

وأضاف الفهوم أن أبو مازن سيبحث أيضا في باريس الثورات والتطورات العربية

الأخيرة وانعكاساتها على القضية الفلسطينية، معتبرا أن هذه التطورات تمثل قيمة مضافة للقضية الفلسطينية، وتشكل أيضا قوة ردع للقوى الإقليمية التي تعمل في الساحة الفلسطينية لتحقيق أغراض خاصة.

وقال الفهوم إن مصر بالذات تمثل ثقلا جيوبوليتيكيا، كما أن الشأن الفلسطينى يعد بالنسبة لها شأنا داخليا، وسيكون هذا الشأن الفلسطينى اقوى مما كان من قبل بالنسبة لها، ضاربا أمثلة بمسألة إعادة مناقشة تصدير الغاز المصري لإسرائيل، ومطالبة مصر لإسرائيل باحترام التزاماتها هي الأخرى في إطار اتفاقية كامب دايفيد، مشددا على أن التحول العربى يخفف من الضغط على الفلسطينيين.

 

أهم الاخبار