رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عباس يأمر بالتحقيق فى مقتل الناشط الإيطالى

عربية

السبت, 16 أبريل 2011 19:34
رام الله- ا ف ب:

أمر الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم السبت النائب العام بفتح تحقيق في جريمة قتل المتضامن الايطالي فيتوريو اريغوني الذي خطفته مجموعة فلسطينية سلفية في قطاع غزة وقتلته.

وقال حسن العوري المستشار القانوني للرئيس عباس إن "الرئيس أمر النائب العام بفتح تحقيق بقضية اغتيال اريغوني وتوجيه تهمة الخيانة العظمى لمرتكبي هذه الجريمة النكراء".

واضاف العوري بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية أن "التكييف القانوني لمثل هذه القضية هي المحاكمة بتهمة الخيانة العظمى، والتي تصل

عقوبتها وفق قانون العقوبات الى الاعدام".

واوضح ان "اغتيال المتضامن اريغوني نصير القضية الفلسطينية وأحد الفدائيين المدافعين عن حرية واستقلال شعبنا وحقه في إقامة دولته المستقلة هو بمثابة اغتيال للجندي الفلسطيني في ساحات القتال، والهدف منه هو إثارة الفتنة والنيل من صمود وقوة شعبنا".

وكانت وزارة الداخلية في الحكومة المقالة التابعة لحركة حماس قد اعلنت اليوم السبت انها تمكنت من اعتقال شخصين

من المشتبه ضلوعهم في مقتل ناشط السلام الايطالي فيتوريو اريغوني.

وقالت وزارة الداخلية في بيان إن "التحقيقات مستمرة في جريمة قتل المتضامن الإيطالي فيتوريو أريغوني"، مؤكدة انها تمكنت "من اعتقال اثنين من المشتبه بهم حتى الآن" وهما "محتجزان تحت التحقيق".

ولم يحدد البيان اسم المشتبه بهما ولا تاريخ اعتقالهما او ظروف الاعتقال.

وأوضحت الوزارة ان "الأجهزة الأمنية مستمرة في ملاحقة باقي المجموعة المتورطة في جريمة القتل".

وقتل ناشط السلام الايطالي فيتوريو اريغوني فجر الجمعة في قطاع غزة على يد جماعة سلفية كانت خطفته مساء الخميس.

واعلنت مصادر امنية فسطينية في القطاع انه قتل خنقا في شقة شمال غرب مدينة غزة.

أهم الاخبار