وزير الأوقاف الفلسطيني: حماس أخطر من إسرائيل

عربية

السبت, 04 ديسمبر 2010 12:20
كتب: محمد كمال


وصف وزير الأوقاف الفلسطيني، محمود الهباش، حركة المقاومة الاسلامية (حماس) بأنها " اكثر خطرا من إسرائيل" ، مقارناً بين ما تفعله سلطات الاحتلال بالنوَّاب المقدسيين المهددين بالإبعاد، وما تفعله حماس بحقّ كوادر وأبناء حركة فتح في قطاع غزة"، بحد زعمه .

ونقلت صحيفة "الشرق الاوسط" عن الهباش نقده، خلال خطبة الجمعة أمس، في مسجد التشريفات

بمقر المقاطعة في رام الله في حضور الرئيس الفلسطيني محمود عباس ما يتعرض له الفلسطينيون من اعتداءات من قبل الجيش الإسرائيلي ومستوطنيه واستنكاره "انتهاكات سلطات الاحتلال بحقّ مقدسات الإسلام ، بما فيها منع رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي الشريف خلال الشهر المنصرم أكثر من
45 مرة، ومنع إخواننا النصارى في العام الحالي من الوصول إلى كنيسة القيامة في القدس المحتلة، واليوم تصدر أحكامًا لطرد المقدسيين من بلداتهم".

بيد ان "الهباش" أعرب بعد ذلك "عن أسفه لأنْ يكون "بعض أبناء جلدتنا (حماس) يمارسون الممارسات ذاتها بحق أبناء شعبنا"، متهمًا حماس "بمنع قياديين من حركة فتح من الدخول إلى غزة للإطمئنان على أهلهما، أوالخروج منها، وتساءل: ما الفرق إذن بين ما تفعله سلطات الاحتلال وما تفعله حماس؟

 

أهم الاخبار