إندبندنت: القذافي "انتصر"

عربية

السبت, 16 أبريل 2011 08:41
كتب- جبريل محمد:

القذافي انتصر

قالت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية إن مهمة قوات حلف شمال الأطلسي "الناتو" في ليبيا فقدت زخمها ووصلت إلى نقطة سكون عسكرية وطريق مسدود، وهو الأمر الذي دفع فرنسا لمحاولة استصدار قرار جديد من الأمم المتحدة يكون أشد وينص صراحة على ضرورة الإطاحة بالعقيد معمر القذافي عن السلطة.

وأضافت الصحيفة في عددها الصادر اليوم السبت أن :" المهمة الدولية في ليبيا تفقد زخمها يوما بعد يوم، وهذا جعل الرئيس الأمريكي باراك أوباما يعترف بأن الوضع الميداني وصل إلى "طريق مسدود"، ورغم تشديد أوباما على ضرورة رحيل القذافي ترى فرنسا أن ذلك

لن يتحقق كما كان مأمولا من خلال العملية العسكرية في وضعها الحالي"، وهو ما دفع البعض للقول بأن القذافي انتصر في معركته ضد الناتو".

وتوضح الصحيفة أنه في الوقت الذي يواصل العقيد القذافي قصف مصراتة بمختلف أنواع الأسلحة حتى المحرمة دوليا، لا تزال فرنسا وبريطانيا يحاولا إقناع أعضاء حلف الناتو الآخرين بتوفير طائرات إضافية، وفي وقت طلب القادة العسكريون من دولهم أسلحة جديدة ولم يتضح بعد من الاجتماع الذي عقد في مدينة برلين

إن كانوا سيحصلون عليها.

وبحسب الصحيفة، فإن وزير الدفاع الفرنسي اقتراح أن يكون القرار الجديد الذي يصدر من الأمم المتحدة يحتوي على ضرورة تحقيق أهداف الناتو، وهي الإطاحة بالعقيد القذافي لتهدئة غضب الثوار،وطرد العقيد معمر القذافي خارج نطاق القرار الحالي.

وأضاف الوزير الفرنسي "اعتقد أن الدول الكبرى ستطلب نفس الشيء من الأمم المتحدة، أما بريطانيا فقد رفضت الحكومة دعوة خمسة نواب عقد جلسة للبرلمان خلال عطلة عيد الفصح لمناقشة جمود الأمور في ليبيا.

أوضحت الصحيفة أن قيام الناتو بمد الثوار بأسلحة لن يغير التوازن العسكري في المدى القصير، فقواتهم سيئة التدريب وقليلة العدد، وكفاءتها العسكرية تعتمد بشكل كلي على حلف شمال الأطلسي، ودون الغارات الجوية فإن القوات الموالية للنظام قد تصل بنغازي دون صعوبات كبيرة.

 

 

 

أهم الاخبار