ليمان: مفاوضات أبيى لم تحرز تقدما كبيرا

عربية

الاثنين, 11 أبريل 2011 12:44
الخرطوم- ا ف ب

قال المبعوث الأمريكي الجديد الى السودان برينستون ليمان إن المفاوضات الجارية حاليا بين شمال السودان وجنوبه حول منطقة ابيي المتنازع عليها والتي تشهد حاليا وضعا "متوترا جدا"، لم تحرز "تقدما كبيرا".

وأضاف ليمان للصحفيين في اديس ابابا "بشأن ابيي، لم يحصل تقدم كبير". واستؤنفت المفاوضات بين حكومتي شمال السودان وجنوبه في الرابع من ابريل في منطقة دبرزيت الاثيوبية.

ويشارك ليمان الذي عينه الرئيس الاميركي باراك اوباما مطلع ابريل مبعوثا امريكيا جديدا

الى السودان، في المحادثات الجارية بإشراف الاتحاد الافريقي وبحضور ممثلين للامم المتحدة.

وقال الدبلوماسي "انه موضوع استثمر فيه الجانبان الى حد كبير  ايجاد اتفاق حول ابيي أمر صعب جدا".

وأضاف ان "ابيي هي المشكلة الاكثر خطورة" التي تستوجب حلا قبل إعلان استقلال جنوب السودان المقرر في التاسع من يوليو، مشيرا الى ان الوضع على الارض حاليا "متوتر جدا".

وأوضح ليمان أن الطرفين وافقا على سحب القوات التي نشرت مؤخرا كتعزيزات عسكرية في المنطقة، لكنه تدارك ان "هذا القرار لم ينفذ. اذن لا أرى بصراحة حلا سريعا" في الافق.

وبالنظر الى انعدام الثقة السائد حاليا بين الشمال والجنوب، اعتبر ليمان ان "ليس هناك حتى الآن التزام سياسي" لدى الجانبين. ورأى ان "الخطر يكمن في تفاقم اي مواجهة في بعض الاماكن مثل ابيي".

ولاحظ ليمان "تقدما" في المفاوضات حول المسائل الاقتصادية مثل البدء باستخدام العملة المقبلة، إلا أنه لفت الى أن المسائل التقنية المرتبطة بتقاسم الموارد النفطية "لا تزال معقدة" لأنها تتطلب "قرارات على المستوى السياسي".

 

أهم الاخبار