"هيومن رايتس" تندد باعتقال الإمارات لناشطين حقوقيين

عربية

الأحد, 10 أبريل 2011 17:07
ا ف ب:

نددت منظمة هيومن رايتس ووتش اليوم الأحد باعتقال مدون وناشط حقوقي إماراتي، كما طالبت الإمارات بالكشف عن وضعه وأسباب اعتقاله.

وقالت المنظمة في بيان إنه يتعين على السلطات الإماراتية أن "تكشف فورا عن مكان الناشط الحقوقي البارز أحمد منصور وعن أسباب اعتقاله وأي تهم موجهة إليه".

وذكرت المنظمة أن عشرة عناصر من الأمن الإماراتي بينهم شخصان بلباس ضباط الشرطة، اعتقلوا منصور في الثامن من أبريل وأجروا تفتيشا لشقته في دبي استمر ثلاث ساعات.

وأضافت المنظمة أن عناصر الأمر "صادروا جهازي كمبيوتر محمول وكتبا ووثائق تخص منصور" كما نقلت عن زوجته قولها

إن "قوى الامن لم تكشف عن سبب اعتقاله ولم تبرز مذكرة اعتقال".

واعتبرت المنظمة التي مقرها نيويورك ان اعتقال منصور "يهدف الى إخافة آخرين في الامارات يودون أن يعلنوا مطالبهم بإجراء اصلاحات ديمقراطية".

وكان منصور من الموقعين على عريضة رفعت الى القيادة الإماراتية لإجراء إصلاحات ديمقراطية في البلاد، خصوصا لجهة تعزيز صلاحيات المجلس الوطني الاتحادي واختيار كامل أعضائه بالاقتراع المباشر.

أهم الاخبار