مقتل وإصابة 16 في اشتباكات بالعاصمة الصومالية

عربية

الخميس, 02 ديسمبر 2010 18:47

قتل ستة أشخاص وأصيب عشرة آخرون على الأقل الخميس إثر تجدد الاشتباكات بين مقاتلي حركة الشباب المجاهدين وعناصر من الحزب الاسلامي في بلدة (بور حاكابا) التي تبعد نحو 130 ميلا من العاصمة مقديشيو .

ونقلت إذاعة "شبيلي" الصومالية عن مصادر قولها :"إن القتال اندلع بين الجانبين مرة أخرى عندما هاجمت ميليشيا الحزب الاسلامي قواعد عسكرية أقامها مقاتلو

حركة الشباب بعد أن سيطروا على بلدة بور حاكابا ، مما اسفر عن مقتل ستة أشخاص بينهم قادة كبار بالحركتين الاسلاميتين المتشددين قتلوا فيما أصيب أكثر من عشرة آخرين بجروح خطيرة".

يشار إلى أن الحكومة الصومالية المؤقتة التي يقودها الرئيس شيخ شريف شيخ أحمد بدعم المجتمع الدولي

لا تمارس سلطتها إلا على بعض أحياء العاصمة بمساندة قوة الاتحاد الإفريقي لحفظ السلام في الصومال (أميصوم) البالغ قوامها الآن نحو ثمانية آلاف فرد .

وتسيطر جماعتا حركة "الشباب المجاهدين" و"الحزب الاسلامي" المواليتان لتنظيم القاعدة على مناطق كبيرة من العاصمة وأجزاء أخرى من البلاد وترفضان أي تفاوض مع الحكومة ، فيما يعيش الصومال في حالة فوضى وانفلات أمني وبدون حكومة مركزية فعالة منذ الإطاحة بالرئيس السابق محمد سياد بري في عام 1991 .

أهم الاخبار