نصرالله يتهم أمريكا بمحاولة إجهاض المقاومة

عربية

السبت, 09 أبريل 2011 18:46
بيروت- أ ش أ:


اتهم الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله الولايات المتحدة وقوى "14 آذار" بإبرام اتفاق بينهما يقضى بأن تسلم أمريكا هذه القوى السلطة في لبنان مقابل أن تنجح قوى "14 آذار" في التخلص من المقاومة والقضاء عليها فقط لأنها شوكة في عين إسرائيل.

ووصف نصرالله، في كلمة وجهها عبر التلفزيون مساء اليوم السبت، ما كشفته وثائق موقع "ويكيليكس" من مواقف

فريق "14 آذار" تجاه المقاومة بالخطير، معتبرا أن تلك الوثائق كشفت عن أن الشغل الشاغل ولايزال لقوى "4 آذار" العمل للإجهاز على المقاومة.

وقلل نصرالله في المقابل من أهمية الوثائق التي كشفت عن مواقف لرئيس مجلس النواب نبيه بري وبعض قيادات حركة أمل خلال حرب يوليو 2006 من المقاومة.

وأكد نصر الله على تحالف حزبه مع حركة أمل بقيادة بري، معتبرا أن هناك محاولات أمريكية دائمة لوضع إسفين بين الحزب وبين بري.

ولم يعر نصرالله أيضا أهمية للوثائق التي كشفت عن مواقف حلفائه في التيار الوطني الحر الذي يرأسه النائب ميشال ومواقف حليفه النائب وليد جنبلاط، مشيرا إلى أن نواب التيار نفوا صحة هذه الوثائق وهو يكتفي بهذا النفي مثنيا على ما أقر به النائب جنبلاط بأن ما كشفته الوثائق كانت وصمة في صفحة من تاريخه السياسي وقد طواها نهائيا.

أهم الاخبار