رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قيادي بـ"القاعدة": ثورات العرب في صالحنا

عربية

الخميس, 31 مارس 2011 15:21
بوابة الوفد– قسم الترجمة:

قال القيادي في تنظيم القاعدة أنور العولقي: "إن الثورات العربية مكسب كبير للحركة الإسلامية.

وفند في موضوع نشر تحت عنوان: "تسونامي التغيير" في مجلة تصدرها القاعدة باللغة الإنجليزية على الإنترنت ونقلتها صحيفة كريستيان ساينس موينتور الأمريكية، ما اعتبره مزاعم غربية حول أن الثورة العربية التي يقودها شباب من العلمانيين والحركات الديمقراطية تمثل ضربة للجماعات المتشددة.

وقال: إنه ليس بالضرورة أن تنتهي هذه الثورات بإقامة حكومة إسلامية حتى نعتبرها تسير في الاتجاه الصحيح.

وأضاف أنه مهما كان الحكم الذي ينتج عن هذه الثورات فإن إخواننا المجاهدين في تونس ومصر

وليبيا وبقية العالم الإسلامي سيكون لديهم الفرصة للتنفس بحرية بعد عقود من القمع.

وأشار إلى أن العقيد الليبي معمر القذافي، بجانب الرئيسين السابقين زين العابدين بن علي وحسني مبارك في تونس ومصر عملوا على مدى سنوات لوأد الجماعات الإسلامية التي نظروا إليها باعتبارها تمثل تهديدا لهم. ووفقا لما ذكره العولقي فإن الثورة التي قد تمثل أكبر استفادة للمتشددين الإسلاميين هي تلك التي تقع في اليمن، التي ينحدر منها ويعيش فيها حاليا.

ويواجه نظام الرئيس اليمني على عبد الله صالح حاليا تظاهرات متواصلة تطالب برحيل الرئيس ما جعل الأوضاع مهيأة لتأثيرات تنظيمات مختلفة مثل القاعدة. وكان مسئولون أمريكيون ومنهم وزير الدفاع روبرت جيتس ووزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلنتون قد أدليا بتصريحات هذا الأسبوع أشارا فيها إلى أن التهديد الرئيسي مما يجري في اليمن يتمثل في حالة الفراغ التي يمكن أن تنشأ في الحكم نتيجة رحيل صالح الأمر الذي يمكن أن يمثل مكسبا لتنظيم القاعدة.

يشار إلى أن الشيخ أنور العولقي المولود في نيو ميكسيكو بأميركا لأبوين يمنيين في العام 1970 بات على رأس قائمة المطلوبين لليمن والولايات المتحدة في قضايا الإرهاب، وينظر إليه مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) بوصفه الملهم الروحي لتنظيم القاعدة.

 

أهم الاخبار