رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مثقفون سوريون يوقعون "عهدا وطنيا" لدولة ديمقراطية

عربية

الثلاثاء, 29 مارس 2011 17:01
بوابة الوفد-وكالات:

اكد مثقفون وحقوقيون سوريون في بيان يحمل اسم "العهد الوطني"، ضرورة "بناء الدولة الديمقراطية المدنية" و"احترام التنوع" و"عدم استخدام العنف تحت اي ظرف كان".

وبين موقعو البيان الذي تسلمت وكالة فرانس برس نسخة منه الثلاثاء المفكر صادق جلال العظم والمخرجان ومحمد ملص وسمير ذكرى ورسام الكاريكاتير علي فرزات كما وقعه ناشطون سياسيون وفي مجال حقوق الانسان بينهم هيثم المالح وعارف دليلة وميشال كيلو وفداء اكرم الحوراني وورياض سيف وعبد الكريم ريحاوي

وحسين العودات وعبد الحميد درويش وغسان نجار ورزان زيتونة ومنتهى سلطان الاطرش.

واكد موقعو البيان ضرورة "السعي المشترك لبناء الدولة الوطنية الديمقراطية المدنية الحديثة التي تضمن المساواة التامة بين المواطنين في الحقوق والواجبات وحرية الافراد".

ودعوا الى "احترام التنوع المجتمعي ومعتقدات ومصالح وخصوصيات كل اطياف الشعب السوري وعدم السماح تحت اي ظرف ولاي كان بالاساءة اليها او بانتهاكها".

كما شددوا على ضرورة "التشجيع بالقول والفعل على التواصل والتفاعل الودي والايجابي السلمي والاخوي بين جميع الوان واطياف الشعب السوري بلا استثناء".

وطالب موقعو البيان "بعدم السماح بما من شأنه اثارة الفرقة او الخلاف او التوتر او البغضاء بينها وعدم ممارسة او القبول بممارسة اية سياسات تمييزية او اقصائية او مجحفة ضد اي طائفة او جماعة اثنية سورية".

ونادى الموقعون "بعدم استخدام العنف او القبول باستخدامه تحت اي ظرف كان (...) والحفاظ على امن وكرامة وحرية كل اطياف الشعب السوري"، مؤكدا ضرورة "الامتناع عن وادانة كافة الأعمال والممارسات غير القانونية التي تثير المواطنين ضد بعضهم البعض".

 

أهم الاخبار