رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مقتل 12 شخصا في هجوم مسلح بالعراق

عربية

الثلاثاء, 29 مارس 2011 14:43
بغداد- وكالات:

أعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية مقتل 12 شخصا غالبيتهم من الشرطة خلال عملية اقتحام قام بها مسلحون يرتدون زيا عسكريا ظهر اليوم الثلاثاء لمبنى محافظة صلاح الدين شمال بغداد.

وقال مصدر أمني: "إن العقيد عماد نوفان مدير شرطة النجدة في المحافظة ومعاونه قتلا بالاضافة إلى شحصين آخرين في انفجار سيارة مفخخة عند أحد مداخل مبنى المحافظة في تكريت شمالي بغداد". متابعا: "إن ثمانية قتلى وعدد كبير من الجرحى سقطوا عندما فجر انتحاري نفسه في الطابق الثالث من المبنى".

وأشار إلى "اصابة احمد الشنداح

المعاون الامني في محافظة صلاح الدين، وتم اخلاؤه من مكان الحادث، في حين لا تزال المواجهات دائرة بين المسلحين وقوات الجيش والشرطة".

ومن جهته، قال مصدر في الشرطة: إن "ثلاثة ضباط على الاقل قتلوا خلال الاشتباكات" مشيرا إلى "احتجاز حوالى 25 موظفا داخل مقر مجلس المحافظة".

وأضاف الشرطي ،رافضا الكشف عن اسمه: "ان انتحاريا فجر نفسه عند حراس المدخل الخارجي وبعدها اقتحم عدد من المسلحين يرتدون زيا عسكريا المبنى،

ثم اشتبكوا مع الحراس في الباب الداخلي".وتابع: إن "جميع الموظفين موجودون داخل المبنى وهم محتجزون حاليا، فيما تحاصر قوات الشرطة المكان لكنها لا يستطيع التقدم بسبب اطلاق النار من المسلحين من الداخل".

وكان مصدر أمني أعلن في وقت سابق أن "سيارة مفخخة انفجرت لدى وصول قوات أمن اضافية للمساعدة حوالى الساعة الواحدة ما ادى الى وقوع إصابات".وفرضت سلطات المحافظة، حظر التجول في تكريت.

وكان السجن الرئيسي في تكريت شهد أعمال شغب في 13 الشهر الحالي اسفرت عن اندلاع حريق في أرجائه. ويذكر أن القاعدة أعلنت مسئوليتها عن تفجير انتحاري استهدف متطوعين للشرطة في تكريت في 18 يناير الماضي ادى الى مقتل 59 شخصا وإصابة عشرات آخرين.

 

 

أهم الاخبار