رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إضراب حكومي قسري شمال سلطنة عُمان ‏

عربية

الاثنين, 28 مارس 2011 18:49
بوابة الوفد – وكالات:

أجبرت مجموعة من المتظاهرين العمانيين في صحار (شمال عمان) الموظفين الحكوميين في المدينة على التغيب عن عملهم الاثنين، في وقت تتواصل الاحتجاجات في هذا البلد للمطالبة بالإصلاح وتحسين الأوضاع الاجتماعية.

وقال موظف حكومي لوكالة لفرانس برس إن حوالى 30 متظاهرا "طلبوا منا (الأحد) مغادرة المكاتب وعدم العمل (الاثنين) وحينما سألناهم لماذا، قالوا "أنتم مفسدون".
ولم يحضر الموظفون إلى أماكن عملهم الاثنين.
في موازاة ذلك, حدد المعتصمون في صحار (حوالى 200 كلم من مسقط) يوم الأربعاء موعدا نهائيا للاستجابة إلى مطالبهم، مهددين بإغلاق دوار الكرة الأرضية وكذلك دوار ميناء صحار الصناعي في المدينة.
ويطالب هؤلاء بإسقاط الديون عن المواطنين وإقالة وزراء التجارة والصناعة، والإسكان، والعدل، وكذلك المدعي العام.
واندلعت تحركات احتجاجية في سلطنة عمان أواخر شباط/فبراير، بدأت حينها في مدينة صحار حيث وقعت اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن قتل خلالها شخص، ثم انتقلت الى مسقط، وهي تطالب خصوصا بمحاسبة الوزراء المتهمين بالفساد.
ويؤكد المشاركون في هذه التحركات ولاءهم التام للسلطان قابوس بن سعيد، ولا ترفع اي شعارات مطالبة "بإسقاط النظام" على غرار ما يجري من تحركات في دول عربية أخرى.
ويواصل المتظاهرون في مسقط ومدن أخرى اعتصاماتهم رغم الإجراءات الاقتصادية والسياسية التي اتخذت مؤخرا.

أهم الاخبار