رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أردوغان يبدأ زيارة إلى العراق

عربية

الاثنين, 28 مارس 2011 09:37
بغداد - صحف :

يبدأ رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان اليوم الاثنين زيارة إلى بغداد تستغرق يومين على رأس وفد وزاري واقتصادي كبير، لخفض التوتر بين الأكراد والتركمان حول مدينة كركوك،

ولقاء المرجع الشيعي الأبرز آية اللـه علي السيستاني في محاولة لتنفيس الاحتقان في البحرين.
وذكرت صحيفة "الصباح" العراقية انه من المقرر ان يزور أردوغان مدينتي النجف واربيل ويتضمن برنامج زيارة أردوغان لقاء رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس مجلس النواب اسامة النجيفي بالإضافة إلى إلقاء كلمة في البرلمان كما سيلتقي المرجع الشيعي الأعلى علي السيستاني فضلا عن إبرام عدد من العقود التجارية.
وأوضحت الصحيفة ان هذه الزيارة ستسلط " الضوء على العلاقات بين البلدين وسبل تعزيزها فضلا عن استعراض مراحل تطور التعاون المشترك ومشاريع بلاده المستقبلية في العراق".
وأفادت الصحيفة أن اليوم الثاني من الزيارة سيشهد توجه أردوغان إلى النجف الأشرف ليلتقي المرجع الشيعي علي السيستاني قبل أن يتوجه الى أربيل لحضور افتتاح القنصلية التركية في اربيل ولقاء رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني لبحث العلاقات الاقتصادية مع الإقليم".
ومن جانبه، قال رئيس الجبهة التركمانية في العراق سعد الدين اركيج: "إن الزيارة هدفها تقريب وجهات النظر
بين التركمان والأكراد لكن كيفية تحقيق هذه الخطوة لا تزال غير محسومة حتى الآن"، مضيفاً: "سيتم عقد لقاء بين أردوغان والنواب التركمان في السفارة التركية ببغداد غداً، للغرض ذاته".ويطالب الأكراد بإلحاق كركوك بإقليم كردستان على حين يعارض التركمان والعرب ذلك، وتوترت العلاقات في المدينة بعد تصريحات الرئيس العراقي جلال الطالباني على أن كركوك هي القدس بالنسبة للأكراد.
ودفعت الخلافات المستمرة في المدينة المتعددة القوميات برئيس مجلس المحافظة رزكار علي حمه (كردي) إلى تقديم استقالته الثلاثاء الماضي.
وتعتبر تركيا الجبهة التركمانية محاوراً رئيسياً لهذه الأقلية التي يمثلها ثمانية نواب وثلاثة وزراء في حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي.
ويرافق أردوغان وزير خارجيته احمد داود أوغلو ووزير الدولة المسئول عن التجارة الخارجية ظفر جاغلايان ووزير الطاقة والثروات الطبيعية تانر يلدز.

أهم الاخبار