رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إصابة 50 شرطيا في احتجاجات بالجزائر

عربية

الأربعاء, 23 مارس 2011 18:14
الجزائر-أ ش أ :


ارتفع عدد المصابين فى احتجاجات "المساكن العشوائية " التى وقعت فى وقت سابق اليوم فى منطقة (وادى قريش) بالعاصمة الجزائرية إلى 125 شخصا من بينهم 50 شرطيا وذلك خلال تصدى قوات الأمن لأعمال الشغب التى قام بها السكان عقب قطع التيار الكهربائي والغاز الطبيعى عن منازلهم العشوائية المعرضة للسقوط .

وذكر الموقع الإخبارى الإلكتروني "كل شيء عن الجزائر" مساء اليوم أنه تم اعتقال خمسة متظاهرين خلال أعمال الشغب التى اندلعت منذ فجر اليوم .

وأضاف الموقع أن قوات الأمن

أطلقت القنابل المسيلة للدموع والرصاص المطاطي لتفريق المتظاهرين الذين خرجوا إلى الشوارع عقب قرار قطع الكهرباء والغاز عن 150 بيتا من مساكن العشوائيات تمهيدا لهدمها .

وكان تقرير رسمي قد صدر عقب هذه الأحداث أظهر أن العاصمة الجزائرية شهدت خلال العام الماضي أكبر عملية إسكان منذ الاستقلال شمل أكثر من 10 آلاف عائلة من قاطني مساكن العشوائيات والإيواء فى بعض الأحياء الشعبية بالعاصمة الجزائر .

وكانت الجزائر قد أعلنت عن تخصيص اعتمادات مالية بقيمة 50 مليار دولار لإقامة مليوني وحدة سكنية خلال الخطة الخمسية التى تمتد من عام 2009 حتى عام 2014 .

تجدر الإشارة إلى أن قوات كبيرة من قوات مكافحة الشغب قامت يوم الثلاثاء الماضى بإطلاق القنابل المسيلة للدموع للتصدى لأعمال شغب واسعة قام بها العشرات من منطقة (شباب حيديار المحصول) بوسط العاصمة احتجاجا على عدم الحصول على وحدات سكنية شعبية .

يذكرأن 52 شرطيا كانوا قد أصيبوا بجروح خلال الاحتجاجات الواسعة التى اندلعت فى عدة مناطق بالعاصمة الجزائرية أواخر شهر ديسمبر الماضي احتجاجا على عدم الحصول على مساكن شعبية جديدة أو هدم البيوت العشوائية .

 

 

أهم الاخبار