رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قلق أمريكي من تكلفة العمليات ضد ليبيا

عربية

الأربعاء, 23 مارس 2011 14:51
بوابة الوفد – قسم الترجمة :


بدأت أعباء تكلفة العمليات العسكرية التي تشنها الولايات المتحدة والحلفاء على ليبيا تفرض نفسها وتفرض مطالب بسرعة الانتهاء منها. وذكرت شبكة "فوكس نيوز" أن تكلفة هذه العملية ارتفعت إلى مئات الملايين من الدولارات ومن الممكن أن ترتفع أكثر إذا ما تواصلت لعدة أسابيع أخرى أو شهور.
يأتي ذلك في الوقت الذي لم تتجاوز فيه العمليات التي تستهدف شل قدرات الدفاع الجوي لنظام القذافي وحماية الثوار من الهزيمة يومها الرابع.
واشارت الشبكة إلى أنه إذا ما تواصل دور الولايات المتحدة محدودا في ظل استخدام البنتاجون الميزانية الموجودة لتغطية التكلفة فإن الأعباء الناجمة عن التدخل لن ترتفع بشكل

يتجاوز التوقعات.
وذكر مصدر مسئول بوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) أن القوات الأمريكية أطلقت 161 صاروخ توماهوك داخل الأراضي الليبية وتتراوح قيمة كل صاروخ ما بين مليون إلى مليون ونصف المليون دولار. كما تم استخدام طائرات الشبح بي 2 انطلقت من ميسوري لإسقاط قنابل يصل وزنها لنحو الفي رطل على المواقع الليبية.

وقد استغرقت رحلة هذه الطائرات نحو 25 ساعة تكلفة كل ساعة نحو عشرة آلاف دولار. كما يوجد في البحر المتوسط أسطول حربي أمريكي يضم 11 سفينة تشمل 3 غواصات ومدمرتين

وسفينتين برمائيتين ومقاتلة من طراز إف 15 والتي تحطمت تصل تكلفة عملياتها نحو 75 مليون دولار أو أكثر، وهو ما يزيد من القلق بشأن تزايد أعباء النفقات العسكرية للعمليات في ليبيا.

ودعا النائب دينيس كوكينيش عن ولاية أوهايو الكونجرس إلى عدم تمويل العمليات التي قدر تكلفتها بنحو 30 إلى 100 مليون دولار في الأسبوع.

وقال إنه فيما تؤكد الإدارة أن الولايات المتحدة ستسلم قيادة التحالف إلى شركاء آخرين خلال أيام فإنه لم يتم توضيح الخطط طويلة الأمد أو الأهداف التي ستتبع العمليات الجوية.

وأشار إلى أن كل ما ذكره الرئيس أوباما للكونجرس بشأن الأمر أن العملية ستكون "محدودة". يشار إلى أن بعض التقديرات تتوقع أن تصل تكلفة فرض الحظر الجوي على ليبيا إلى ما يترواح بين 100 مليون إلى 300 مليون دولار كل أسبوع.

أهم الاخبار