رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

القذافي يطلق سراح ثلاثة صحفيين أجانب

عربية

الأربعاء, 23 مارس 2011 10:36
باريس - وكالات:


أطلقت السلطات الليبية سراح ثلاثة صحفيين بينهم اثنين من وكالة الأنباء الفرنسية "إيه إف بي" عقب اعتقالهم في مطلع الأسبوع الجاري في مدينة "أجدابيا" الواقعة شرق ليبيا. وذكرت قناة (فرانس 24) الإخبارية اليوم الأربعاء أن الصحفيين الثلاثة وهم "ديف كلارك" و"روبيرتو شميدت" ويعملان لصالح الوكالة الفرنسية والثالث "جو رايدل" الذي يعمل لصالح وكالة "جيتي إيمدجيز"، قد وصلوا إلى فندق "ريكسوز" الواقع في وسط العاصمة الليبية.

وقالت القناة: "إن متحدثا رسميا باسم النظام الليبي موسى إبراهيم قد أعلن إطلاق سراح الصحفيين الثلاثة

وذلك بعد أن تلقى الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي رسالة من المدير العام للوكالة الفرنسية "إيمانويل هووج" يحثه فيها على إطلاق سراح الصحفيين".

وأكد إبراهيم أن الصحفيين يمكن أن يظلوا في ليبيا لمواصلة عملهم أو مغادرة البلاد للانضمام إلى ذويهم وذلك حسب رغبتهم، موضحا أن الصحفيين الثلاثة قد دخلوا البلاد بطريقة غير شرعية عبر الحدود الشرقية وتم العثور عليهم في منطقة عسكرية حيث ألقى الجيش الليبي القبض عليهم

لتواجدهم مع متمردين مسلحين.

وأضاف إبراهيم طأنه أنه تم التعامل مع الصحفيين بشكل جيد وأنهم خضعوا لفحص طبي قبل التوجه إلى العاصمة طرابلس".

ومن جانبه، قال هووج - في بيان -إن إطلاق سراح الصحفيين يعد ثمرة حشد جهود فريق الوكالة لإطلاق سراحهم، وأعرب عن شكره للحكومة الفرنسية لجهودها لإيجاد مخرج لهم، كما شكر السلطات الليبية لسرعتها للاستجابة لمطلب الوكالة العاجل لإطلاق سراح الصحفيين.

وأعربت وكالة "جيتي إيمدجيز" - في بيان لها عن أنها فوجئت بقرار القذافي لإطلاق سراح المصور "جو دايدل" (45 عاما) وأيضا "روبيرتو سشميدت" (45 عاما) و"ديف كلارك" (38 عاما) .. كما أعربت عن شكرها لكل من ساهم في إطلاق سراح الصحفيين.

أهم الاخبار