رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قتيلان في أول اشتباكات بين الجيش وحرس صالح

عربية

الثلاثاء, 22 مارس 2011 11:15

قتل جنديان يمنيان في أول اشتباكات بين الجيش والحرس الجمهوري الموالي للرئيس علي عبدالله صالح قرب القصر الجمهوري في المكلا .

وأوضحت مصادر طبية اليوم الثلاثاء أن "جثتي جنديين واحدة تعود لعسكري في الجيش وأخرى لعسكري في الحرس الجمهوري نقلتا الى مستشفى في المكلا إثر اشتباك بين الجانبين قرب القصر الجمهوري مساء الاثنين ". كما أصيب ثلاثة عسكريين في المواجهات في عاصمة حضرموت.
وأضافت المصادر أن المواجهات اندلعت إثر "توتر" بين قوات الحرس الجمهوري وقوات تابعة لقائد المنطقة الشرقية محمد علي محسن الذي أعلن الاثنين انضمامه الى الحركة الاحتجاجية المطالبة بإسقاط نظام صالح.
وروت المصادر أن "قوات الجيش سيطرت على القصر الجمهوري، ما دفع قوات الحرس الجمهوري المتواجدة في معسكر قريب الى محاولة استعادة الموقع". وأعلن عشرات الضباط وعلى رأسهم اللواء علي محسن الاحمر الذي
كان يعد من أهم وجوه النظام انضمامهم الى الاحتجاجات المستمرة منذ نهاية يناير.
ومن جانبه، حذر صالح الثلاثاء من الانقلاب على السلطة، مؤكدا أن أي محاولة من هذا النوع ستؤدي الى حرب أهلية.
وجاءت هذه الانشقاقات خصوصا بعد قتل 52 متظاهرا وأصيب أكثر من 120 آخرين بجروح في صنعاء الجمعة برصاص قناصة ومسلحين قال المتظاهرون إنهم مناصرون للسلطة. إلا أن الرئيس اليمني أكد رغم ذلك أنه "صامد" في وجه الحركة الاحتجاجية التي تطالب بتنحيه عن السلطة التي يسيطر عليها من 32 عاما.

أهم الاخبار