كيري: الفشل في ليبيا يضر سمعة أمريكا

عربية

الخميس, 17 مارس 2011 10:42
واشنطن- رويترز:


قال سناتور أمريكي ديمقراطي بارز اليوم الخميس إن عدم تحرك الولايات المتحدة بسرعة وقوة في ليبيا يضيع منها "فرصة غير عادية" وأن سمعة واشنطن قد تتأثر نتيجة لذلك لعشرات السنوات القادمة. حث السناتور جون كيري رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الولايات المتحدة على فرض حظر جوي على ليبيا والتفكير في خطوات أخرى لتفادي حدوث أزمة إنسانية، خوفا من أن يكون الوقت قد نفد أمام المناهضين للقذافي.

وسُئل كيري عما إذا كان سيذهب إلى أبعد من ذلك ويضغط من أجل تسليح المعارضين لحكم القذافي قال "أعتقد أن كل الخيارات يجب أن تبحث. يجب أن تكون على الطاولة." لكنه لم يصل إلى حد تأييد مثل هذه الخطوة.

وأدلى كيري بهذه التصريحات في الوقت الذي قصفت فيه قوات القذافي مصراتة آخر معقل كبير للمعارضة المسلحة في غرب ليبيا بالمدفعية والدبابات وتقاتل

من أجل السيطرة على أجدابيا وهي مدينة استراتيجية بمثابة البوابة لبنغازي مقر معارضي القذافي.

وانتقد كيري -وهو حليف للرئيس أوباما في العديد من القضايا- الإدارة الأمريكية ضمنيا لإخفاقها في اتخاذ خطوات أجرأ بينما كان المعارضون للقذافي يتمتعون بقوة دفع قوية، وقال "لا أحب أننا أضعنا ذلك الوقت. هذا قلل الفرص وقلص الخيارات وغيّر (قواعد) اللعب إلى حد ما."

واعتبر كيري أنه سيكون هناك "مردود قومي كبير" إذا تمكنت الولايات المتحدة من استخدام مطلب التغيير في الشرق الأوسط "لتؤكد قيمة الديمقراطية وتوجه ضربة قوية إلى قوى التشدد".

أهم الاخبار