القذافى يرفض الحوار مع الثوار

عربية

الخميس, 17 مارس 2011 09:17
باريس -أ ش أ:

القذافي

استبعد العقيد الليبى معمر القذافى إجراء أي حوار مع الثوار في ليبيا واعتبرهم "عملاء لتنظيم القاعدة". وقال: “إن هؤلاء الأشخاص ليسوا من النوع الذي يمكن التحاور معهم لأن القاعدة لا تتحاور مع أحد، وإذا كان العالم يريد التحاور مع القاعدة فليتحدث مع زعيمهم أسامة بن لادن".

وجدد القذافى - في حديث نشرته اليوم صحيفة "لوفيجارو" الفرنسية- اتهامه لتنظيم القاعدة، وقال إنها "تقف وراء العصابات الإرهابية المتمردة منذ أكثر من

شهر والتى تتلاعب بالشباب، وتعطيهم حبوب الهلوسة ".

وحول مصير المجلس الوطنى الانتقالى الليبى في حالة استعادة النظام الحاكم السيطرة على مدينة بنغازى، اعتبر القذافى أن هذا المجلس لايمثل جزءا من الهيكل الحاكم في ليبيا، وليس له قيمة..واصفا رئيس المجلس وزير العدل الليبى المستقيل مصطفى عبد الجليل بأنه "رجل مسكين".

ورأى القذافى أن كبار القادة والضباط السابقين والمقربين

من المجلس الوطنى الليبيى "تم اتخاذهم كرهائن وإذا مابقوا في البلاد فإنه سيسامحهم لأن الغلطة لم تكن غلطتهم".

واعتبر القذافى أنه يسعى إلى تحرير الشعب الليبى من العصابات المسلحة التي تحتل بنغازى ..وقال :إذا ما استخدمت القوة فيكفينى يوم واحد لاستعادة السيطرة على البلاد، ولكن هدفى هو القيام تدريجيا بتفكيك هذه الجماعات المسلحة باستخدام وسائل مختلفة مثل محاصرة المدن أو إرسال وسطاء، حيث إن رؤساء القبائل يمكنهم أن يلعبوا دورا للوساطة حتى يسلم الثوار سلاحهم ..واعتمد أيضا على الثوار التائبين الذين يقومون بالحديث مع زملائهم حتى يسلموا سلاحهم.

 

أهم الاخبار