رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الفيصل: أي أصبع يمتد للمملكة سيقطع

عربية

الأربعاء, 09 مارس 2011 12:24


قال وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل اليوم الأربعاء إن الحوار هو أفضل السبل لحل أي مشاكل في السعودية ، مشيرا الى أن المملكة لم تقدِم دعماً للثوار الليبيين، وأن تقرير حماية الليبيين يرجِع للجامعة العربية. وأضاف الفيصل: "أن رجال الدين حرموا المظاهرات في المملكة، وأفضل السبل لتحقيق ما يريده المواطنون هو الحوار سواء كان هذا في المنطقة الشرقية أو الغربية

أو الجنوبية أو الشمالية".
وشدد الفيصل في مؤتمر صحفي له على رفض المملكة لأي تدخُّل في شئونها الداخلية: قائلا:"إنّ أي أصبع يمتدّ إلى المملكة سيقطع" .
وحول الأنباء بشأن تسليح السعودية لثوار ليبيا قال: "لا أعلم شيئاً عن تمويل سعودي للثوار ولا أتخيل حدوثه". مشيراً إلى "أن تقرير حماية الليبيين ووقف إراقة
الدماء أمر يرجع للجامعة العربية, ولا يمكن الربط بين المشاكل التي تشهدها الدول العربية؛ إذ أن كل دولة مختلفة عن الأخرى".
وكان الكاتب البريطاني روبرت فيسك ذكر مطلع الأسبوع أنّ الولايات المتحدة التي تُحاول جاهدة تجنب التورط العسكري في ليبيا طلبت من السعودية تزويد الثوار الليبيين بالأسلحة.
وقال بصحيفة "الإندبندنت": "إن واشنطن سألت السعوديين عمّا إذا كان بوسعهم إرسال عتاد عسكريّ إلى بنغازي التي يسيطر عليها المتمردون، مشيراً إلى أنّ السعودية لم ترد إلى الآن على طلب واشنطن السري للغاية".

أهم الاخبار