حقوق الطفل تستنكر مجزرة الحولة فى سوريا

عربية

الخميس, 31 مايو 2012 20:43
حقوق الطفل تستنكر مجزرة الحولة فى سوريا
جنيف- (يو بي أي):

استنكرت لجنة الأمم المتحدة لحقوق الطفل بشدة المجزرة التي وقعت في قرية الحولة في حمص السورية، وأدت إلى مقتل 108 أشخاص على الأقل بينهم 49 طفلاً.

وقالت اللجنة التي عقدت جلسة في جنيف اليوم الخميس، إن "المعلومات تفيد بأن أعمار معظم أولئك الأطفال كانت تقل عن العاشرة"، وأعربت عن القلق إزاء ما تشير إليه تقارير مراقبي الأمم المتحدة بشأن استمرار

أعمال العنف والقتل العشوائية ضد السكان السوريين وزيادة عدد الضحايا المدنيين وخاصة الأطفال.

وقالت اللجنة إن مئات الأطفال قد قتلوا أو أصيبوا واعتقلوا منذ بداية الإحتجاجات في سوريا في آذار/مارس عام 2011، مبدية قلقها "لعدم اتخاذ تدابير واضحة لوقف تلك الانتهاكات الجسيمة على الرغم من الدعوات المتكررة والقوية من

قبل الدول ومختلف الأطراف".

وذكـّرت لجنة الأمم المتحدة لحقوق الطفل، سوريا بأنها تتحمّل المسؤولية الرئيسية في حماية سكانها، وأن عليها إتخاذ تدابير فورية لوقف استخدام القوة المفرطة والقاتلة ضد المدنيين ولمنع وقوع مزيد من العنف ضد الأطفال.

وحثت اللجنة، التي تعقد دورتها الستين في جنيف، سوريا على ضمان محاسبة مرتكبي المذبحة الأخيرة في الحولة والمسؤولين عن الجرائم المرتكبة ضد الأطفال.

وأيّدت اللجنة دعوة المفوضة السامية لحقوق الإنسان بشأن قيام جهة دولية مستقلة ومحايدة بإجراء تحقيق فوري وغير مقيّد في الحادثة.

أهم الاخبار