جمعية إسرائيلية تنتقد إعادة رفات الفلسطينيين

عربية

الخميس, 31 مايو 2012 17:48
جمعية إسرائيلية تنتقد إعادة رفات الفلسطينيين
القدس - (شينخوا):

وجهت منظمة تمثل الضحايا الاسرائيليين الذين لقوا استشهادهم فى هجمات انتقادا شديدا اليوم الخميس لرئيس الوزراء بنيامين نيتنياهو والمحكمة العليا على قرارهما بتسليم جثث الفلسطينيين.

وفى وقت سابق من اليوم، نقل الجيش بقايا جثث 91 مسلحا، من بينهم عدد من الاستشهاديين التابعين لحماس والجهاد الاسلامي، وسلمها الى ممثلين من السلطة الوطنية الفلسطينية فى خطوة قالت

عنها اسرائيل انها تأمل فى ان تساعد فى احياء عملية السلام المتوقفة منذ فترة طويلة.
وقال مير اندور، رئيس جمعية الماجور لضحايا العمليات، "يتعين على السلطة الوطنية الفلسطينية دعوة رئيس الوزراء ورئيس المحكمة العليا للمشاركة فى جنازات الارهابيين بعد ان قاما بتكريم الارهابيين واصبحا مشاركين بارزين
فى القصة البطولية الفلسطينية التى اصبح فيها الارهابيون القتلة من الابطال والشهداء."
جاء التعليق بعد ان رفضت محكمة العدل العليا التماسا مقدما من الجمعية فى وقت متأخر من امس الاربعاء لنشر قائمة باسماء المسلحين الذين عادت جثثهم الى الضفة الغربية وقطاع غزة. وقالت الجمعية ان مثل هذه القائمة ستمكن ضحايا الارهاب من تحديد المسلحين والجرائم التى ارتكبوها.
وقال رئيس المحكمة يورام دانزيجر بشأن رفض الالتماس ان اسرائيل أعادت جثث مسلحين لا مسلحين مسجونين.

أهم الاخبار