عباس: مستعدون للعودة للمفاوضات بشروط

عربية

السبت, 12 مايو 2012 13:52
عباس: مستعدون للعودة للمفاوضات بشروط
رام الله- (يو بي أي):

أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم السبت، عن إستعداد القيادة الفلسطينية للعودة فوراً إلى طاولة المفاوضات إذا وافقت إسرائيل على مبدأ حل الدولتين، ووقف الإستيطان.

وقال عباس خلال لقائه وفد منظمة "جي ستريت" الأمريكية، برئاسة رئيس المنظمة جيريمي بن عامي، في مقر الرئاسة في رام الله في الضفة الغربية، إن الجانب الفلسطيني متمسك بخيار السلام على أساس حل الدولتين، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
وأضاف أن القيادة الفلسطينية ستعود فوراً إلى طاولة

المفاوضات إذا وافقت إسرائيل على مبدأ حل الدولتين، ووقف الإستيطان في الأرض الفلسطينية "بما فيه مدينة القدس المحتلة".
وفي السياق، قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبو يوسف، إن وفداً إسرائيلياً برأسه إتسحاق مولوخو، المستشار السياسي لنتنياهو، سيسلّم الرئيس الفلسطيني مساء اليوم الرد الإسرائيلي على الرسالة التي أرسلها عباس سابقاً.
ونقلت وكالة (معا) المحلية عن أبو يوسف قوله، إن مولوخو سيسلّم الرئيس
عباس رد نتنياهو الليلة، متوقعاً أن لا تحمل الرسالة أي مضامين جديدة، أو رداً إيجابياً.
وقال أبو يوسف إن "الرسالة لن تحمل أي جديد وستكون إنعكاساً لما جرى في قاعات عمّان من لقاءات، وإنها ستصر على أمن اسرائيل بشكل أساسي وبقاء الجيش على الحدود، أو أن يعطوا دولة فلسطينية متجزئة تربطها جسور وأنفاق، وأن تبقى القدس عاصمة إسرائيل الأبدية ولا حل لمشكلة اللاجئين الفلسطينيين".
وأكد أن اجتماعاً للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير سيعقد غداً الأحد برئاسة عباس، لبحث عدة قضايا منها ملف الأسرى المضربين وسبل دعمهم، ورسالة نتنياهو في حال وصلت الليلة، والمصالحة الفلسطينية، والتعديل الوزاري الجديد على حكومة سلام فياض.

أهم الاخبار