اشتباكات طائفية بين الشيعة والسنة بالبحرين

عربية

الجمعة, 04 مارس 2011 16:32
المنامة – وكالات:

اندلعت الاشتباكات اليوم الجمعة بين السنة والشيعة في بلدة وسط البحرين، فيما عُد أول اشتباكات طائفية منذ قيام الاحتجاجات قبل أسبوعين، ويأتي ذلك عقب ساعات من إعلان المعارضة استعدادها لخوض مفاوضات مع السلطات دون شروط مسبقة، وإرسالها لرسالة إلى ولي عهد البحرين تطالب فيه بتشكيل حكومة جديدة وإعداد دستور جديد.

وقال شهود عيان إن الاشتباك وقع بين بحرينيين شيعة ومجموعة

أخرى من البحرينيين السنة وذوي الأصول السورية.

وتوقف الاشتباك بعد حوالي الساعتين من اندلاعه، لكن بعد ذلك بقليل وقعت مواجهة أخرى بين مجموعة من الشيعة وقوات الأمن.

وأوردت صحيفة "الأيام" البحرينية القريبة من السلطة، في عددها الصادر الجمعة أن الاشتباكات وقعت على خلفية تحرش شاب بطالبة لدى خروجها من المدرسة.

وأضافت أن الشباب من الطرفين قد تلقوا رسائل قصيرة على هواتفهم وتجمعوا في المدينة قبل أن يشتبكوا بالعصي، مما دفع الشرطة إلى التدخل لفض الاشتباكات التي سقط فيها جريحان.

ومنذ بدء التظاهرات التي يقودها الشيعة للمطالبة بالإصلاح السياسي في فبراير وقتل فيها سبعة أشخاص، لم يقع أي حادث من هذا النوع.

ويتهم الشيعة الأقلية السنية بالاستحواذ على السلطة، وتهميش الشيعة من البحرينيين، حيث إن غالبية السكان في المملكة الصغيرة والاستراتيجية من الشيعية في حين تحكم البلاد عائلة سنية منذ حوالي قرنين.

أهم الاخبار