السفينتان الإيرانيتان تعبران القناة في طريق العودة

عربية

الخميس, 03 مارس 2011 16:31
كتبت ـ ولاء وحيد:

مرور سفينتين تابعتين للبحرية الإيرانية بقناة السويس في مقدمة قافلة الشمال القادمة من البحر المتوسط والمتجهة إلى البحر الأحمر وسط حراسة أمنية مشددة. وقالت مصادر ملاحية إن السفينتين فرقاطة M K 5. وإمداد كانتا قد مرتا من قناة السويس في 22 فبراير الماضي في اتجاه السواحل السورية وسط أجواء من التوتر أشاعتها إسرائيل لتخوفها من مرور سفن حربية إيرانية في البحر المتوسط .

وتابعت المصادر أن إجراءات الأمن تضمنت إلغاء الصيد بقناة

السويس وفرض حراسة على ضفتي القناة ووقف المرور أعلى كوبري قناة السويس كما رافقت السفينة وحدات بحرية لتأمين مرورها

وكانت إيران أعلنت في 26 يناير الماضي أن متدربين للبحرية على متن سفن حربية إيرانية أرسلوا في بعثة تدريبية لمدة عام عبر خليج عدن الى البحر الأحمر ومنه إلى البحر المتوسط عبر قناة السويس لتدريب طلبة البحرية الإيرانية وإعدادهم

للدفاع عن سفن الشحن الإيرانية وناقلات النفط العملاقة في مواجهة التهديد المستمر للقراصنة الصوماليين".

وكانت اسرائيل أعلنت أنها ستنظر بقلق بالغ الى مرور السفينتين وهو ما سيكون المرة الأولى التي تعبر فيها سفن للبحرية الإيرانية القناة منذ الثورة الإسلامية في إيران عام 1979.ونسبت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية الي مسئولين أمنيين قولهم إن إسرائيل تشعر بالقلق تجاه خطط إيران لنشر سفن حربية في البحر المتوسط والبحر الأحمر وخليج عدن.وقال مسئول إسرائيلي رفيع: "إن السفينتين في طريقهما للرسو في ميناء سوري لمدة عام"، وأضاف أنه لا يوجد مبرر لإيران لنشر سفن حربية في البحر المتوسط.

أهم الاخبار