أبو ردينة: الدولة المؤقتة مرفوضة

عربية

الأربعاء, 02 مارس 2011 10:08
رام الله - أ ش أ:

نبيل أبو ردينة

رفضت السلطة الفلسطينية اليوم الأربعاء التوصل إلى اتفاق سلام مؤقت مع إسرائيل وطالبت بالانسحاب إلى 4 يونيو 1967 بما يشمل مدينة القدس المحتلة.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة "إن أي حل لا يشمل الانسحاب الإسرائيلي الكامل من أراضي يونيو 1967 وعلى رأسها مدينة

القدس لن يكون مقبولا بالنسبة لنا".

واعتبر أبو ردينة الحديث عن دولة فلسطينية بحدود مؤقتة هو مؤامرة على الحقوق الفلسطينية، مشددا على أن هذه المؤامرة مرفوضة.

وأشار إلى أن منظمة التحرير لن تسمح بتمرير مثل مؤامرة إقامة دولة

فلسطينية بحدود مؤقتة، منبها إلى أن هذه المؤامرة لا تستهدف الشعب الفلسطيني فحسب إنما القدس والأمة العربية بأسرها أيضا.

وأوضح أبو ردينة أن كل المحاولات التي تبذلها إسرائيل للتهرب من تحقيق سلام عادل وفقا للشرائع الدولية لن يقود إلى أي حل مع القيادة الفلسطينية، محذرا من أن ما تقوم به إسرائيل سيدفع المنطقة كلها إلى مزيد من التطرف وعدم الاستقرار.

 

أهم الاخبار