قبول استقالة وزير الاتصالات الفلسطينى

عربية

الخميس, 26 أبريل 2012 18:58
قبول استقالة وزير الاتصالات الفلسطينى مشهور ابودقة
رام الله – وكالات:

قدم وزير الاتصالات الدكتور مشهور أبو دقة، استقالته من الحكومة.

وأكد ابو دقة في اتصال هاتفي لـ"صحيفة القدس" أنه كان تقدم باستقالته قبل نحو أسبوعين لأسباب وصفها بالخاصة.

واضاف:" لقد أبلغني رئيس الوزراء خلال مكالمة هاتفية أجريتها معه اليوم بقبول استقالتي".

وقال إنه سيمارس مهام منصبه حتى نهاية الشهر الجاري.

وكان أبو دقة قدم استقالته من منصبه يوم الخامس عشر من الشهر الجاري لاسباب وصفها بالخاصة كما جاء في كتاب استقالته التي حصلت "القدس" على نسخة منه والذي جاء فيه :

"على ضوء ما يتم تناقله في وسائل الاعلام بقرب التغيير الوزاري او التعديل الحكومي وكما تعلمون برغبتي طوال الفترة الماضية ترك منصبي ولأسباب خاصة حيث ان الحكومة مستقيلة ونحن كوزراء مستقيلين اجد من الضروري وضع حد لهذا الانتظار الذي طال فوق كل توقعات... وعليه اود اعلامكم بترك منصبي في الوزارة بتاريخ 1-5- 2012 املا ان يتم التعديل الوزاري قبل هذا التاريخ . كل الامل من دولتكم بتفهم ذلك حيث كان لي الشرف الكبير العمل معكم

وبحسن ادارتكم وتحت قيادة الرئيس محمود عباس في اوقات اكثر صعوبة وتعقيدا من الوقت الحالي. شكرا لتفهمكم".

وكانت حكومة الدكتور فياض قدمت استقالتها للرئيس عباس الذي قبل استقالتها وكلفها بتسيير الاعمال الى حين تشكيل حكومة جديدة.

تجدر الاشارة ان ثلاثة وزراء كانوا استقالوا من الحكومة لاسباب مختلفة حيث قدم الدكتور محمد اشتية استقالته بعد انتخابه عَضوا في لجنة فتح المركزية كما قدم وزير شؤون القدس حاتم عبد القادر استقالته احتجاجا على سياسات الحكومة تجاه القدس بينما اعفي كل من الدكتور حسن ابو لبدة وزير الاقتصاد والدكتور اسماعيل دعيق وزير الزراعة من مهامهما بعد احالتها الى محكمة خاصة بالفساد من قبل النائب العام.
 

أهم الاخبار