رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تركيا وتونس توقعان اتفاقية تعاون أمنية

عربية

الخميس, 26 أبريل 2012 16:37
تركيا وتونس توقعان اتفاقية تعاون أمنية وزير الداخلية التونسي علي العريض
أنقرة- (يو بي أي):

وقعت وزارتا الداخلية التركية والتونسية اليوم الخميس، إتفاقية تعاون أمنية، فيما أكد وزير الداخلية التركي إدريس شاهين مواصلة دعم بلاده لتونس في شتّى المجالات.

ونقلت وكالة أنباء "الأناضول" التركية عن وزير الداخلية التركية قوله خلال مراسم توقيع الإتفاقية في أنقرة، إن بلاده تقدّر "النضال النبيل للشعب التونسي في سبيل الحصول على الديمقراطية"، وأضاف أن "تركيا ملتزمة بتعزيز علاقاتها مع تونس وستكون سعيدة بتشارك الخبرة السياسية والاقتصادية والإدارية مع إخواننا التونسيين".

وأشار شاهين إلى أن تونس بلد يمكنه إنتخاب رئيسه ونوابه، وتشكيل حكومته

بإرادة حرة من بين الدول التي شهدت "الربيع العربي".

وقال إن تركيا ستواصل دعم تونس، مضيفاً أنه لا يمكن لأي بلد مكافحة "الإرهاب" والجريمة المنظمة وحده، وشدد على أهمية التعاون الثنائي والمتعدد الأطراف في مكافحة مثل هذه التهديدات.

وأشار الوزير التركي إلى أن القوات الأمنية التركية مستعدة لتقديم المساعدة للقوى الأمنية التونسية، مضيفاً أن أنقرة تعتبر تونس باباً مفتوحاً إلى أفريقيا وبالتالي فهي مستعدة للتعاون معها في سياستها

للإنفتاح على أفريقيا.

واعتبر شاهين إتفاقية التعاون الأمني التي وقعت اليوم مؤشراً ليس فقط على حُسن نيّة أنقرة، بل على تصميمها على مكافحة الجرائم والمجرمين.

بدوره، قال وزير الداخلية التونسي علي العريض، الذي تحدث في مراسم التوقيع، إن مزيداً من الإتفاقيات ستوقع بين البلدين، وإن الهدف منها تعزيز التعاون مع أنقرة في ما يخص جهود إعادة تنظيم البلاد.

وعبّر عن حاجة تونس للتعاون مع الدول الصديقة، وخصوصاً تركيا، من أجل تحقيق أهداف الثورة، مضيفاً أن بلاده تريد الإستفادة من خبرات أنقرة.

وتخطّط الإتفاقية الجديدة التي وقّعها البلدان اليوم للتعاون في مجال مكافحة الجرائم بما فيها "الإرهاب" والجرائم المنظمة والهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر، وتهريب الأدوية غير الشرعية.

 

أهم الاخبار