مثقفون سعوديون: نحو ملكية دستورية

عربية

الاثنين, 28 فبراير 2011 09:53
الوفد: متابعات


أطلق مثقفون سعوديون نداءً يدعو إلى تطبيق إصلاحات واسعة في المملكة والتحول إلى "ملكية دستورية". وقال المثقفون وعددهم 123: إن "ما ترتب على الثورتين التونسية والمصرية من تفاعلات في الدول العربية أوجد ظروفا تفرض بذل أقصى الجهد في إصلاح الأوضاع قبل أن تزداد تفاقما".
وطالب الموقعون على النداء ب"إعلان ملكي" يؤكد بوضوح على "التزام الدولة بالتحول إلى ملكية دستورية"، وتطوير النظام الأساسي للحكم الى دستور متكامل ينص على الفصل بين السلطات، وربط الصلاحيات بالمسئولية والمحاسبة.
كما طالب الموقعون باعتماد الانتخاب العام والمباشر وسيلة لتشكيل المجالس البلدية ومجلس المناطق ومجلس الشورى ومشاركة النساء في الترشيح والانتخاب.
ودعوا إلى اتخاذ الإجراءات القانونية والمؤسسية الكفيلة بتمكين النساء من نيل حقوقهن في التعلم والتملك والعمل والمشاركة

في الشأن العام دون تمييز.
ومن بين الموقعين أكاديميون وباحثون مثل تركي الحمد وخالد الدخيل، وحقوقيون واقتصاديون وناشطون حقوقيون ورجال أعمال.
وكان العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيزقد أعلن بمناسبة عودته الى المملكة الأربعاء بعد رحلة علاج طويلة، عن سلسلة منح مالية بينها زيادة الأجور في القطاع العام.
في سياق متصل ، ذكرت شبكة "راصد" على الانترنت أن السلطات السعودية اعتقلت الشيخ توفيق العامر مسئول الحقوق والحريات المدنية في الإحساء إثر دعوته مؤخرا إلى قيام ملكية دستورية في المملكة.
وجاء اعتقال العامر بعد خطبة الجمعة الأخيرة التي ألقاها الشيخ في مسجد أئمة البقيع بالإحساء وطالب فيها بإصلاحات سياسية أبرزها الدعوة لقيام ملكية دستورية بالسعودية ووضع حد للتمييز الطائفي في البلاد.

أهم الاخبار