عمليات عسكرية بريطانية لإجلاء رعاياها بليبيا

عربية

الأحد, 27 فبراير 2011 09:53
الوفد – متابعات:

عمليات عسكرية بريطانية لإجلاء رعاياها بليبيا

اجتازت طائرات عسكرية بريطانية الأجواء الليبية وأجْلَت عددًا من البريطانيين وعمالاً أجانب في إطار عملية سِرّية نفذتها قوات خاصة في خطوةٍ هي الأولى من نوعها منذ اندلاع الاحتجاجات الشعبية ضد نظام العقيد معمر القذافي.

وأوْضَحت صحيفة التليجراف البريطانية أنَّ العملية التي وصفتها "بالجريئة" نفّذتها القوات الخاصة البريطانية في وضح النهار في ليبيا لإنقاذ 150 مواطنًا بريطانيًا عَلِقوا هناك.

واستخدمت القوات الخاصة التابعة لسلاح الجوّ الملكي البريطاني طائرتين حربيتين من طراز "هيركليز" مجهزتين بشكل خاص لالتقاط بريطانيين من ليبيا، مشيرةً إلى أنه يخشى على نحو 300 من العاملين البريطانيين في

قطاع النفط مازالوا عالقين هناك.

وقامت الطائرتان، بعد إقلاعهما من قواعد في مالطا، بتمشيط مساحة تبلغ 4 أضعاف مساحة بريطانية قبيل أن تهتدي إلى أماكن تواجد البريطانيين ونقلهما إلى منطقة "فاليتا" بمالطا ليلة الأمس.

وبعد ساعات من التقاط المواطنين البريطانيين، شدَّدت بريطانيا من ضغوطها على الديكتاتور الليبي وسط تدهور الوضع الأمني في البلاد وأغلقت السفارة البريطانية في طرابلس أبوابها وجرى إجلاء موظفيها على عجالة.

ومع تنامِي العنف الدموي ومصرع المئات كما أشارت تقارير، صرّح وزير الخارجية البريطاني، ويليام هيغان حملات الضغط على النظام الليبي ستتكاثف خلال الأيام القليلة المقبلة.

 

أهم الاخبار