تظاهرات حاشدة بتونس لإسقاط الغنوشي

عربية

الجمعة, 25 فبراير 2011 14:33
أ ف ب:


طالب عشرات آلاف المتظاهرين التونسيين اليوم الجمعة برحيل حكومة محمد الغنوشي الانتقالية خلال تظاهرات أمام مقر الحكومة بالعاصمة التونسية. ورفع المتظاهرون لافتة عرضها 20 مترا كتب عليها: "اعتصام حتى إسقاط الحكومة". وهتفوا "غنوشي ارحل" و"كفى مسرحيات" و"العار على الحكومة" وأيضا هتافات تطالب برحيل بقايا الحزب الحاكم سابقا الذي تم تعليق نشاطه في

6 فبراير.

ورفع البعض لافتة كتب عليها: "غنوشي إصرارك على البقاء يظهر سوء نيتك". وغصت ساحة الحكومة بالقصبة وسط العاصمة بالجماهير المحتشدة في حين يتواصل قدوم المتظاهرين.

وأشار شرطي في المكان إلى أن عدد المتظاهرين "فاق مائة ألف" وهو الحشد الأكبر منذ

سقوط بن علي" في 14 يناير الماضي.

وكان أربعة آلاف تونسي تظاهروا الأحد أمام مقر الحكومة بالقصبة مطالبين برحيل الحكومة الانتقالية وانتخاب مجلس تأسيسي لدستور جديد وإرساء نظام برلماني. وتحولت تظاهرة الأحد الى اعتصام لمئات الشبان خصوصا في الساحة.

وشغل محمد الغنوشي منصب رئيس وزراء في عهد زين العابدين بن علي بين 1999 وحتى الإطاحة به في 14 يناير 2011 إثر انتفاضة شعبية لا سابق لها في تونس.

أهم الاخبار