رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إسرائيل تبعد المعتقلة هناء شلبى إلى قطاع غزة

عربية

الأحد, 01 أبريل 2012 16:55
إسرائيل تبعد المعتقلة هناء شلبى إلى قطاع غزة
غزة (الاراضي الفلسطينية) - (ا ف ب):

ابعدت السلطات الاسرائيلية اليوم الى قطاع غزة المعتقلة الفلسطينية هناء شلبي، التي كانت التزمت بإضراب عن الطعام لمدة 44 يوما في السجون الاسرائيلية.
وافاد شهود عيان ان شلبي وصلت الى قطاع غزة عبر معبر ايريز (بيت حانون شمال قطاع غزة) الفاصل بين القطاع واسرائيل.

وقالت شلبي للصحفيين بعيد وصولها الى معبر بيت حانون وبدت مرهقة "شعور جميل ان اكون بين اهلي وفي بلدي" موضحة انها التقت عائلتها على الجانب الاسرائيلي من المعبر "وكان اللقاء صعبا جدا".
وكان في استقبال شلبي على معبر بيت حانون المئات من انصار حركة الجهاد الاسلامي مع بعض قادتها وهم يرفعون صورها واعلام حركة الجهاد، وفق ما افاد مصور فرانس برس.
واكدت حركة الجهاد الاسلامي "رفضها لسياسة الابعاد" ولكنها رحبت بوصول هناء شلبي الى قطاع غزة.
من جهته قال مصدر مسئول في الحركة ان قرار الابعاد هو "بمثابة جريمة حرب".
وقال الناطق باسم حركة الجهاد الاسلامي داود شهاب لوكالة فرانس برس انه "تم نقل

هناء شلبي الى مستشفى الشفاء بغزة في سيارة اسعاف لمتابعة وضعها الصحي الصعب ومن اجل اجراء الفحوصات الطبية اللازمة وتوفير الرعاية الصحية لها".
وقالت شلبي في رسالة لها قبل ابعادها الى غزة، نقلها المحامي جواد بولص نشرت الاحد "أهلي الكرام وأبناء شعبي وجميع أحرار العالم، أشكر لكم جهودكم وأقدر كل ما قمتم به من اجلي وأجل الأسرى وأتمنى عليكم أن تتفهموا موقفي وقراري الذي كان حرا وهذا ليس ضعفا مني فقد أضربت 44 يوما ولقد خسرت من وزني 20 كيلوجراما".
واضافت شلبي في رسالتها "كان كل همي أن أكمل الطريق التي فتحها أخي المناضل خضر عدنان، وبعدما اطمأنيت الى أن إخواني الأسرى ماضون على هذا الطريق كما يفعل بلال ذياب وثائر حلاحله وآخرون وبعد أن تدهورت صحتي وبشكل خطير وبدأت أنزف، اخترت أن
أنقل إلى غزة وهي نصف الوطن وأن أكون بين أهلي وشعبي لمدة ثلاث سنوات، وبعدها سأعود إلى بلدتي في جنين وإلى أهلي، ورجائي أن تحترموا قراري وأن نستمر معا بدعم أولئك الذين يخوضون معركتهم كل من موقعه من أجل الوطن ومن أجل الأسرى".
وكانت شلبي اعلنت تعليق اضرابها عن الطعام الذي بداته قبل 43 يوما، كما اعلن وزير شؤون الاسرى الفلسطينيين عيسى قراقع مساء الخميس الماضي.
وقال الوزير ان "هناء شلبي وافقت على وقف اضرابها عن الطعام اثر اتفاق مع السلطات الاسرائيلية يقضي بابعادها الى غزة".
وكانت هناء شلبي بدأت اضرابا عن الطعام في السادس عشر من شباط/فبراير الماضي، احتجاجا على وضعها قيد الاعتقال الاداري لمدة شهور، واحتجاجا على تعرضها للضرب عند اعتقالها من منزلها.
وخفضت محكمة اسرائيلية مدة الاعتقال الاداري من ستة اشهر الى اربعة، الا ان هناء واصلت اضرابها عن الطعام.
وهناء شلبي من سكان قرية برقين في جنين شمال الضفة الغربية وكانت من الاسرى المحررين في صفقة تبادل الجندي الاسرائيلي جلعاد شاليط نهاية العام الماضي.
وقد اوقفتها اسرائيل من جديد في 16 فبراير الماضي ووضعتها في الاعتقال الاداري ستة اشهر. وبدأت هناء شلبي منذ اعتقالها اضرابًا "مفتوحًا" عن الطعام احتجاجًا على هذا الاجراء.

أهم الاخبار