هيج وجوبيه: القذافي في لحظاته الأخيرة

عربية

الخميس, 24 فبراير 2011 10:16
عواصم- رويترز:

قال وزير الدفاع الفرنسي ألان جوبيه اليوم الخميس إنه يأمل أن يكون عهد الزعيم الليبي معمر القذافي في طريقه للانتهاء.

وقال جوبيه لراديو "فرانس انتر": "أرجو من كل قلبي أن يكون القذافي في لحظاته الأخيرة كزعيم." وكرر نداءات فرنسا بفرض عقوبات على ليبيا بعد الحملة الدامية التي يشنها القذافي للقضاء على الانتفاضة.

 

وسئل الوزير الفرنسي عما إذا كانت العقوبات يجب أن تشمل وقف شراء النفط من ليبيا فقال "إذا طرح هذا سأؤيده." وأرسلت فرنسا

في قت سابق من الأسبوع طائرات إلى ليبيا لإجلاء مواطنين فرنسيين يعيشون هناك وقال جوبيه إن ما بين 500 و550 شخصا غالبيتهم فرنسيون قد أعيدوا إلى فرنسا.

من جانبه طالب وليام هيج وزير الخارجية البريطاني اليوم الخميس العالم بأن يصعد من ضغوطه على القذافي. وقال هيج لراديو هيئة الإذاعة البريطانية "يجب القول إن الاحتمالات تشير بقوة إلى أنها ليست في صالحه واعتقد

أنه من المهم لنا جميعا في المجتمع الدولي أن نهيل الضغوط على النظام الذي يرتكب بكل المعايير مخالفات جسيمة. وأضاف "سنبحث عن سبل لمحاسبة المسئولين عن هذه الأفعال وعليهم أن يضعوا ذلك في الاعتبار قبل أن يأمروا بالمزيد."

ودفعت فرنسا وألمانيا دولا في الاتحاد الأوروبي إلى التفكير في فرض عقوبات على ليبيا وتوصلتا لاتفاق على بحث الأمر. وتحذر بعض الحكومات وبينها إيطاليا من مشاكل اقتصادية إذا تعطلت إمدادات النفط والغاز. واتفق مجلس الأمن الدولي على بيان يدعو إلى إنهاء العنف لكن دبلوماسيين قالوا إن إصدار قرار رسمي يطلب تحركا من الأمم المتحدة ليس مرجحا على الفور.

 

أهم الاخبار