وزير خارجية القذافي: سننتصر

عربية

الخميس, 24 فبراير 2011 09:52
طرابلس -أ ش أ:

ألقى وزير الخارجية الليبي موسى كوسا ، بمسئولية الاضطرابات التي تشهدها الجماهيرية على عناصر "القاعدة"، الذين قال إنهم دخلوا إلى البلاد من الصحراء بعد خروجهم من أفغانستان نتيجة الضغط عليهم. وقال إن هناك منذ فترة طويلة، مخططا من جانب "القاعدة" بشأن ليبيا، مشيرا إلى أن هناك 2500 شاب من مدينة "درنة" والمناطق التي حولها في شرق ليبيا ، ذهبوا إلى العراق وبعضهم خرج منه وآخرون دخلوا معتقل جوانتانامو،

وأحدهم الآن هو "أمير الجماعة" في "درنة".

وذكر أن هناك إمارات أعلنت في مدينتي "البيضاء" و" درنة" ، مشيرا إلى أن تلك أمور واضحة ويجب التفاهم مع المتطرفين الذين يسمون "زنادقة" ، وليس عندنا مانع من ذلك.

وأوضح موسى كوسا أن ما أسماهم "الزنادقة" موجودون فقط في المنطقة الشرقية ولا وجود لهم في غرب ليبيا ، وقال إن هؤلاء استمروا في عملهم وأخذوا خبرة من حروب أفغانستان والعراق.

 

أهم الاخبار