رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الإفراج عن 12 إيرانيا خطفوا في سوريا

عربية

الخميس, 29 مارس 2012 17:19
الإفراج عن 12 إيرانيا خطفوا في سوريا الرئيس السوري بشار الاسد
طهران - (ا ف ب):

ذكرت وسائل الإعلام الايرانية اليوم انه أفرج عن 12 ايرانيا خطفوا في سوريا قبل اشهر.

وذكرت وكالة الانباء الايرانية الرسمية ان "مصادر مطلعة في سوريا افادت انه افرج عن 12 مواطنا ايرانيا وان سبعة منهم زوار وخمسة مهندسين".
وقالت قناة "برس تي في" الناطقة بالانجليزية انه افرج عن المهندسين الخمسة من دون ان تذكر مصدرا.
وكان المهندسون يعملون في بناء محطة لانتاج الطاقة الكهربائية في جندر قرب مدينة حمص عندما خطفوا في نهاية ديسمبر. وهم يعملون لدى الشركة الايرانية لادارة مشاريع

محطات الطاقة (مابنا) هي شركة ايرانية كبرى متخصصة في بناء المحطات الكهربائية والتجهيزات المستخدمة في قطاع الكهرباء.
وكانت معلومات أولية افادت عن خطف سبعة مهندسين، اولا خمسة ثم اثنين اتيا لتفقدهم.
وأعلنت طهران في فبراير الافراج عنهم ثم صححت معلوماتها مؤكدة انهم لا يزالون محتجزين.
ومطلع يناير تبنت منظمة سورية معارضة غير معروفة حتى الان تطلق على نفسها اسم "حركة مناهضة المد الشيعي في سوريا" خطف خمسة من الايرانيين
معلنة في بيان أن عملية الخطف هي "انذار اولي لايران ولحزب الله (اللبناني) من مغبة استمرارهما في تقديم الدعم للنظام السوري لقمع الثورة السورية".
لكن الجيش السوري الحر أعلن اعتقال خمسة عسكريين ايرانيين في حمص من دون ان يكون من الواضح ما اذا كان الامر يتعلق ب"المهندسين".
ومنذ ديسمبر خطف 22 من الزوار الايرانيين في سوريا. وبحسب وكالة الانباء الايرانية افرج عن معظمهم.
ويزور مئات الاف الايرانيين سنويا مقام السيدة زينب جنوب دمشق.
وإيران حليف سوريا الرئيسي في المنطقة، ويتهم المعارضون للنظام السوري طهران بمساعدة دمشق في قمع حركة الاحتجاج التي أدت إلى سقوط اكثر من تسعة آلاف قتيل منذ مارس 2011 بحسب الأمم المتحدة.

أهم الاخبار