انتقادات دولية لقمع المتظاهرين فى ليبيا

عربية

الأربعاء, 23 فبراير 2011 12:44
بوابة الوفد- متابعات:

شن رئيس الاتحاد الأوروبي مارك فرانكو هجوما على الرئيس الليبي معمر القذافي لاستخدامه العنف المفرط ضد المتظاهرين الليبيين.

ودعا فرانكو لضرورة معاقبة المسئولين في ليبيا عما أسماه بـ"الجرائم الفظيعة".

كما أعلنت وزيرة الخارجية الإسبانية ترينيداد خيمينث أن الرئيس الليبي فقد كل شرعيته.

في حين سارعت الخارجية البريطانية لإرسال طائرة ثانية إلي ليبيا لإجلاء رعاياها، وأعلنت إيطاليا تخوفها من تضرر أنابيب الغاز التي تستوردها من ليبيا جراء الأحداث الحالية.

وفي سياق متصل تظاهر اليوم مئات من المتظاهرين الليبين في مدينة طبرق شرقي ليبيا علي

الحدود المصرية ضد الرئيس القذافي منددين بخطابه الأخير ورفعوا لافتات باللغة الانجليزية مكتوب عليها " الحرية لليبيا "، وكان القذافي قد ألقي خطابا مساء أمس الأول توعد خلاله المتظاهرين الليبين بتنفيذ عقوبات الإعدام واستخدام أشد أنواع العنف ضدهم فى حالة استمرار تظاهراتهم كما شدد علي أنه لن يتخلي عن منصبه كقائد للثورة.

 

أهم الاخبار