الاحتلال يفتح النار على غزة

عربية

الأحد, 21 نوفمبر 2010 18:57
وكالات الانباء‮

 


فتحت امس قوات الاحتلال الإسرائيلى نيران أسلحتهم الرشاشة تجاه منازل ومزارع المواطنين الفلسطينيين القريبة من معبر‮ (‬صوفا‮) ‬العسكرى الإسرائيلى جنوب شرق محافظة خان‮ ‬يونس جنوب شرق قطاع‮ ‬غزة‮.‬

اعلن شهود عيان أن إطلاق النار تركز باتجاه كرم أبو معمر فى المنطقة دون وقوع إصابات أو أضرار.وتتعمد الآليات والأبراج العسكرية الإسرائيلية إطلاق النار بشكل شبه‮ ‬يومى باتجاه المناطق المحاذية للشريط الحدودى شمال وشرق قطاع‮ ‬غزة‮.‬

واعلنت الإذاعة الإسرائيلية الرسمية أن المحكمة العسكرية في‮ ‬المنطقة الجنوبية بإسرائيل ستصدر حكما في‮ ‬قضية جنديين من لواء‮ ‬غفعاتي‮ ‬ادينا بتعريض حياة صبي‮ ‬فلسطيني‮ ‬للخطر خلال عملية الرصاص المصبوب على قطاع‮ ‬غزة‮ ‬،الحرب الإسرائيلية على قطاع‮ ‬غزة،‮ ‬قبل حوالي‮ ‬عامين‮.‬

وأشارت الإذاعة إلى أن الجنديين كانا قد طالبا الصبي‮ ‬الفلسطيني‮ ‬بفتح حقيبة كان‮ ‬يشتبه في‮ ‬أنها مفخخة،‮ ‬على حد ادعائهما‮. ‬وستطلب النيابة العسكرية بفرض عقوبة السجن على الجنديين

وتخفيض رتبتيهما إلى رتبة جندي‮ ‬بسبب قيامهما بالمس بقيم الجيش الإسرائيلي‮ ‬،‮ ‬على حد تعبير الإذاعة‮. ‬واعلنت صحيفة‮ "‬جيروزاليم بوست‮" ‬الاسرائيلية أن رئيس الوزراء الاسرائيلي‮ ‬بنيامين نتنياهو طالب الولايات المتحدة باطلاق سراح العميل الاسرائيلى جوناثان بولارد الذى‮ ‬يقضى عقوبة السجن مدى الحياة فى الولايات المتحدة‮ ‬،‮ ‬كجزء من سلسلة مبادرات قدمت لاسرائيل فى مسعى لاستئناف محادثات السلام مع الفلسطينيين حسبما ابلغت مصادر مطلعة بالمحادثات الصحيفة‮ . ‬ونقلت الصحيفة في‮ ‬موقعها علي‮ ‬شبكة الانترنت عن تلك المصادر قولها إن مسئولين امريكيين كانوا قد سعوا الى تحديد ما إذا كان اطلاق سراح بولارد‮ ‬يمكن ان‮ ‬يؤدي‮ ‬الى موافقة نتنياهو على تمديد تجميد البناء الاستيطانى‮ . ‬واشارت الصحيفة نقلا عن المسئولين قولهم إن مباحثات من
هذا القبيل جرت مؤخرا الا انه لم‮ ‬يتم التطرق الى مصير بولارد فى اجتماعات بين رئيس الوزراء الاسرائيلي‮ ‬ووزيرة الخارجية الامريكية هيلاري‮ ‬كلينتون في‮ ‬11‮ ‬من الشهر الحالى والذى وافق خلاله رئيس الوزراء الاسرائيلي‮ ‬علي‮ ‬السعي‮ ‬للحصول علي‮ ‬موافقة حكومته الامنية لتجميد البناء لمدة ثلاثة اشهر مقابل الحصول علي‮ ‬سلسلة من المبادرات ورد انها لا تتضمن إطلاق سراح بولارد‮.‬

وتظاهر والدا الجندى الإسرائيلى الأسير لدى حركة حماس فى قطاع‮ ‬غزة جلعاد شاليط أمام ديوان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو للمطالبة بالإفراج عن نجلهما‮.‬

اعلن راديو‮ (‬صوت إسرائيل‮) ‬أن والد الجندى الإسرائيلى الأسير جلعاد حمل لافتة تدعو نتنياهو إلى تحمل المسئولية.وتأتى هذه التظاهرة بالتزامن مع انعقاد جلسة مجلس الوزراء الأسبوعية‮. ‬وكان والدا شاليط قد تظاهرا‮ ‬يوم الأحد الماضى أمام ديوان رئيس الوزراء بالتزامن مع جلسة المجلس الأسبوعية‮.‬يذكر أن الجندى الإسرائيلى أسير فى قطاع‮ ‬غزة منذ نحو‮ ‬3‭ ‬سنوات لدى حركة حماس والتى نفذت عملية فدائية منتصف العام‮ ‬2006‮ ‬أسفرت عن أسره ونقله إلى القطاع وباءت كل المحاولات التفاوضية لإطلاق سراحه بالفشل بسبب التعنت الإسرائيلى فى الإفراج عن أسرى فلسطينيين مقابل إطلاق سراحه‮.‬

 

أهم الاخبار