رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.. ثوار ليبيا: سندفع حياتنا ثمنا الوحدة

عربية

الأربعاء, 07 مارس 2012 16:07
فيديو.. ثوار ليبيا: سندفع حياتنا ثمنا الوحدةجانب من المؤتمر
كتبت– رشا حمدى:

نظمت القوى السياسية والثورية ومنظمات المجتمع المدني في ليبيا مؤتمرا وطنيا جماهيريا اليوم الأربعاء تحت شعار "ليبيا تتسع للجميع" في مدينة مصراتة  يؤكدون فيه علي وحدة ليبيا وتماسك أهلها وأنها وطن واحد عاصمته طرابلس وديانته الرسمية هي  "الإسلام".

وطالبوا بسرعة الانتهاء من وضع دستور للبلاد وإجراء انتخابات نزيهة لانتخاب حاكم للبلاد يساوي بين أهل الوطن الواحد خاصة الذين عانوا سنوات طويلة من الإقصاء والتغييب من قبل النظام البائد.
وقال محمود البرلسي رئيس اتحاد قوات 17 فيراير بمدينة بنغازي - في خطابه أمام المؤتمر-: إن ثورة ليبيا التي قام بها الشعب الليبي كله كانت من أجل الوحدة الوطنية ومكافحة النعرات الشعاراتية والعصبية القبلية.
وأضاف أنه لا يمكن أن يعاد تقسيم ليبيا بعد محاربتها للاحتلال قديما وتوحيد صفوفها ثم الثورة علي نظام القذافي المستبد, وفاء لأمهات وأسر الشهداء والمفقودين والمصابين.
وأكد علي تمسك الثوار الأبدي بالوحدة الوطنية حتي وإن دفعوا حياتهم ثمنا لها  ومعارضتهم لكل الأصوات التي تنادي بالفيدرالية  لأنها تعد الطوبة الأولي  في زرع بذور الفتنة بين أبناء الشعب الواحد .
ودعا الي اللامركزية في النظام الجديد وتفعيل دور المجالس المحلية لكي تعمل عمل الحكومات المحلية , رافضا التبعية للأجانب والتمويل السياسي الأجنبي .
وانتقد سوء الرؤية وغياب الاستراتيجية لدي المجلس الانتقالي , مطالبا بتطهير وتفعيل الجهاز القضائي والجيش الوطني وأجهزة الأمن لقطع الطريق علي كل من يريد مس السيادة الوطنية وتقسيم

البلاد.
ويسعى مؤيدو حصول برقة على حكم ذاتي إلى إعادة إنشاء نظام كان مطبقاً خلال أوائل حكم الملك إدريس السنوسي، أول حاكم لليبيا بعد الاستقلال، والذي أطاح به القذافي في انقلاب عسكري عام 1969، حيث كانت ليبيا تدار خلال هذه الفترة على أساس فيدرالي.
وولد أحمد الزبير السنوسي الذي تم اختياره لتولي رئاسة المجلس الأعلي لحكم "برقة" عام 1933 في مرسى مطروح في مصر بعد أن هاجرت عائلته إليها، وتخرج من الأكاديمية العسكرية في العراق عام 1958 و عاد إلى ليبيا شرط عدم التحاقه بالقوات المسلحة وبعد انقلاب القذافي على الملك .
وبعد قيام الثورة الليبية وتـشكيل المجلس الوطني الانتقالي بقيادة مصطفى عبد الجليل انضم السنوسي كمسؤول عن تمثيل السجناء السياسيين، وفي 27 من اكتوبر عام 2011 اختاره البرلمان الأوروبي مع أربعة مواطنين عرب للفوز بجائزة ساخاروف لحرية الفكر، وعين السنوسي اليوم رئيسا للمجلس الوطني الانتقالي لفدرالية برقة.
وكان السنوسيون قد تحالفوا مع البريطانيين مكونين الجيش السنوسي من أبناء القبائل بزعامة إدريس السنوسي ودخلوا مع القوات البريطانية إقليم برقة من مصر حيث كانوا فارين من وجه الطليان، حيث تم إعلان إدريس السنوسي أميرا على برقة.
وكانت الشكوك تساور الليبيين في نوايا
بريطانيا بعد انتهاء الحرب، واتضحت هذه النوايا بعد هزيمة إيطاليا الفاشية وسقوط كل من بنغازي وطرابلس في أيدي القوات البريطانية.
وكان هدف بريطانيا المتماشي مع سياستها المعهودة "فرق تسد"، هو الفصل بين إقليمي برقة وطرابلس ومنح فزان لفرنسا، وكذلك العمل على غرس بذور الفرقة بين أبناء ليبيا وبينما رأى الليبيون أنه بهزيمة إيطاليا سنة 1943م يجب أن تكون السيادة على ليبيا لأهلها، إلا أن الإنجليز والفرنسيين رفضوا ذلك وصمموا على حكم ليبيا حتى تتم التسوية مع إيطاليا.
وكانت الدوائر الاستعمارية تدبر المكائد وتحيك المؤامرات على مستقبل ليبيا، فقد اتفقت بريطانيا وإيطاليا في 10 مارس 1949 م على مشروع "بيفن سيفورزا" الخاص بليبيا الذي يقضي بفرض الوصاية الإيطالية على طرابلس والوصاية البريطانية على برقة والوصاية الفرنسية على فزان، على أن تمنح ليبيا الاستقلال بعد عشر سنوات من تاريخ الموافقة على مشروع الوصاية.
ووافقته اللجنة المختصة في الأمم المتحدة علي الوصاية في يوم 13 مايو 1949 م وقُدم إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة للاقتراع عليه، ولكن المشروع باء بالفشل لحصوله على عدد قليل من الأصوات المؤيدة، نتيجة للمفاوضات المضنية لحشد الدعم لاستقلال ليبيا التي قام بها وفد من احرار ومناضلي ليبيا للمطالبة بوحدة واستقلال ليبيا.
ولكن على الرغم من كل ما قامت به بعض الدوائر الاستعمارية بعد 1951 م من أجل الإبقاء على ليبيا مقسمة وضعيفة تحت ذلك النظام الاتحادي، فإن شعب ليبيا عبر ممثليه المنتخبين قاموا في 26 أبريل 1963م بتعديل دستورهم وأسسوا دولة ليبيا الموحدة وأزالوا جميع العقبات التي كانت تحول دون وحدة ليبيا تحت اسم المملكة الليبية وعاصمتها طرابلس.
وفي الأول من سبتمبر 1969 م قام مجموعة من الضباط الشبان وبتدبير من الملازم معمر القذافي بانقلاب على الشرعية الدستورية لليبيا وأعلنوا الجمهورية العربية الليبية.

http://www.youtube.com/watch?v=5m-ltR1-cB0

أهم الاخبار