رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البشير يقبل انفصال الجنوب بنسبة 98%

عربية

الاثنين, 07 فبراير 2011 13:38
خاص – بوابة الوفد:


أعلن الرئيس السودانى عمر البشير قبوله لنتيجة الاستفتاء في الجنوب باعتبارها تمثل رغبة أهل جنوب السودان بعدما تسلم اليوم من مفوضية استفتاء جنوب السودان الإعلان النهائي لنتيجة الاستفتاء والتى جاءت لصالح الانفصال بنسبة 83ر98% . وأشار البشير خلال مخاطبته مراسم تسلم رئاسة الجمهورية لنتيجة الاستفتاء ، الى أنه ورئيس حكومة الجنوب سلفاكير ميارديت سيعملان على تجاوز ما تبقى من بنود اتفاقية السلام الشامل .
وجدد البشير حرص المؤتمر الوطنى والحركة الشعبية على استدامة السلام ، وعبر عن رضائه التام على أداء مفوضية الاستفتاء

رغم التحديات التى واجهت عملها وشكر الشعب السودانى الذى وصفه ب "المعلم" بإجرائه عملية الاستفتاء بسلاسة وشفافية ونزاهة أدهشت جميع المراقبين،كما شكر الدول الشقيقة والصديقة والراعية لاتفاق السلام.
يذكر أن نتيجة الاستفتاء أظهرت أن النسبة العامة للانفصال في الولايات الجنوبية بلغت 57ر99 % وفي الولايات الشمالية 65ر57 وفي الخارج 00ر98 في المائة بينما بلغت النسبة لصالح خيار الوحدة في الجنوب 43ر0 % وفي الشمال 35ر42 \% وفي الخارج 45ر1
فى المائة.
و تعني هذه النتائج انفصال جنوب السودان عن الشمال ، لكن ذلك لن يتم رسميا إلا بعد انتهاء الفترة الانتقالية لاتفاقية السلام الشامل في التاسع من يوليو القادم .
علي صعيد آخر يعقد فى غضون الأيام القليلة القادمة اجتماع جامع للأحزاب السياسية الجنوبية لمناقشة مستقبل جنوب السودان .
وقال باقان آموم الأمين العام للحركة الشعبية إن الحركة بصدد إقامة حكومة ذات قاعدة عريضة بمشاركة كافة القوى السياسية وعلى أساس من الديمقراطية والحكم الرشيد تحقيقا للاستقرار السياسى .
وأكد آموم للصحفيين تمسك الحركة الشعبية بالمحافظة على علاقات جوار طيبة مع الشمال بعد انفصال الجنوب ، وأعلن أن الشريكين سينخرطان قريبا فى حوار من أجل حل المسائل العالقة بينهما.

أهم الاخبار