رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تنظيم عراقي يتبنى تفجير "القديسين"

عربية

الاثنين, 24 يناير 2011 20:08
بغداد – وكالات :

أعلن تنظيم يطلق على نفسه اسم "الجماعة السلفية المقاتلة في بلاد الرافدين" المرتبط بتنظيم القاعدة مساء الاثنين مسئوليته عن التفجير الذي وقع في كنيسة "القديسين" شرق الاسكندرية في الساعات الأولى من عام 2011.

ونقلت وكالة الأخبار العراقية "واع" عن بيان صادر عن الجماعة " كتيبة مقاتلة خرجت من العراق الى مصر
لتنفيذ العملية من أجل إطلاق ما أسمته سراح الأسيرات المسلمات من سجون الكنيسة القبطية".

 

وأشارت الجماعة أن أحد الأشخاص التابعين لها قد فجر نفسه, وأن بيانها جاء متأخراً في الكشف عن العملية بعد أن رأى "المجلس العسكري والشرعي ، أن هنالك حملة

يقودها ما وصفته بــ"الطاغوت المصري في إيذاء المُسلمين هناك" وفقاً لنص البيان.

وتوعدت الجماعة بشن المزيد من العمليات داخل الأراضي المصرية.

وجاء بيان الجماعة بعد نفي "الجيش الإسلامي الفلسطيني" مسئوليته عن العملية إثر اتهامه من قبل وزير الداخلية المصري "حبيب العادلي" بأنه يقف وراء حادث كنيسة القديسين بالإسكندرية, والذي أسفر عن مصرع 23 شخصا، فضلا عن إصابة العشرات بإصابات مختلفة.ولم يمكن التأكد من صحة البيان من مصادر مُستقلة.

أهم الاخبار