رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عريقات: بعض وثائق الجزيرة مزيفة

عربية

الأحد, 23 يناير 2011 20:38
كتبت ـ سمر مجدي ومحمد ماهر :


وصف صائب عريقات كبير المفوضين الفلسطينيين بعض الوثائق الـ 100 ، التي أعلنت قناة "الجزيرة" الكشف عنها على شاشتها اعتبارا من مساء الأحد بأنها "مزيفة"، مؤكدا بأن ما تم في المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين كان بناء على تعليمات من الرئيس الفلسطيني "محمود عباس".

وتتضمن الوثائق معلومات عن مفاوضات قادها صائب عريقات ومحمود عباس سمح خلالها المفوضين الفلسطينيين بإمكانية تبادل منطقة في الشيخ جراح بأراضي داخل إسرائيل، وعرضا فلسطينيا للتنازل عن الحي اليهودي وجزء من الحي الأرمني مقابل إخلاء مستوطنات إسرائيلية.

وكشفت الوثائق أيضا عن اقتراح الوفد الفلسطيني بأن يكون حدود إسرائيل بموجب خط الهدنة ملاصقة للحرم الأقصى الشريف، وأن الوفد الفلسطيني لم يعتبر الحرم القدسي خطا أحمر خلال جلسات التفاوض.

ورفض عريقات خلال مقابلة مع الجزيرة، عقب إذاعة الوثائق، الاعتراف بتلك المعلومات التي

بثتها الجزيرة، داعيا القناة إلي الكشف عن هوية من أرسلها، ولكن جاء رد مذيع القناة بأنها هبطت من السماء علي الجزيرة، ولا تستطيع أي جهة مطالبة القناة بالإفصاح عن مصادرها.

وطالب عريقات الجزيرة باستضافته على شاشتها لكشف زيف بعض الوثائق التي عرضتها القناة، مؤكدا أنها تحمل أكاذيب مبالغ فيها، مضيفا أنه بصدد فتح أرشيف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية في القناة مشددا علي أن جميع المفاوضات كان الجانب المصري والسعودي والأردني علي علم بتفاصيلها.


وكانت قناة "الجزيرة" القطرية قد كشفت، مساء الأحد 23 يناير 2011، في إطار تغطية خاصة لوثائق سرية تخص مفاوضات التسوية في الشرق الأوسط، كشفت عن استعداد السلطة الفلسطينية للتخلي عن
الحي اليهودي بالقدس الشرقية المحتلة، وكذلك موافقتها على مبدأ يهودية الدولة الإسرائيلية، وهو ما ترفضه في العلن.

كما أزاحت الفضائية القطرية الستار عن وجود تنسيق بين أمن السلطة وبين الاحتلال الإسرائيلي في اغتيال أحد كوادر "شهداء الأقصى" في قطاع غزة، وكذلك قبولها لعودة عدد محدود من اللاجئين الفلسطينيين لا يتجاوز المائة ألف لاجئ بمعدل 10 آلاف لاجئ سنويًا على مدار عشر سنوات.

وأوضحت الجزيرة أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس كان يعلن نية الاحتلال بشنالحرب الأخيرة على قطاع غزة، في العام 2008.

وكانت قناة "الجزيرة" القطرية قد أعلنت أنها ستكشف الليلة خلال نشرتها الإخبارية " حصاد اليوم " عن أكثر من 1600 وثيقة سرية تتعلق بالمفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، وذلك بعد أن حصلت على وثائق ومحاضر مهمة لجلسات خلف الستار.

وقالت القناة إنها ستطلق موقعا خاصا يضم جميع المحاضر والوثائق عن هذه الخفايا، مشيرة إلى أن موقع "الجزيرة نت " سينشر تلك الوثائق بالتزامن مع ما تعرضه شاشة الجزيرة.

أهم الاخبار