جمعية تطالب بطرد زين العابدين بن علي من السعودية

عربية

السبت, 22 يناير 2011 16:05


دعت جمعية "الحقوق المدنية والسياسية" السلطات السعودية إلى طرد الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي الذي فر إلى المملكة إثر اندلاع ثورة شعبية، معتبرة أن استضافتها له "تناقض صارخ "لسياستها المعلنة. وهنأت الجمعية في السعودية في بيان الشعب التونسي على نجاحه في الإطاحة بنظام الرئيس الهارب زين العابدين بن علي، معربة عن أسفها

الشديد لاستضافة المملكة من وصفته بـ"سفاح تونس" وبقية أفراد "عصابته".
وطالبت الجمعية بطرد بن علي من المملكة حتى تتم محاكمته على جرائمه بحق الشعب التونسي، قائلة: إن سياسة المملكة المعلنة ليست سوى شعارات غير قابلة للتطبيق وتتناقض مع أفعال السلطات.
وكان وزير الخارجية السعودي، الأمير سعود
الفيصل أكد الأربعاء أن استضافة بلاده للرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن على ليس فيها أي مساس للشعب التونسي.
وقال الفيصل في تصريحات: "الاستضافة عرف عربي..کلنا عرب والمستجير يجار وليس أول مرة المملكة تجير مستجيرا بها وأن يزبن عندنا إذا ما زبناه وسمنا بأوصاف غير لائقة"
فر بن علي إلى السعودية الجمعة قبل الماضي بعد شهر من المظاهرات التي بدأت احتجاجا على البطالة وتحولت تدريجيا إلى انتفاضة شعبية أسفرت عن مقتل العشرات.

أهم الاخبار