رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أسرته تعتكف أمام‮ "‬الأمن‮" ‬حتي تقابله

‮"‬الشعبي‮" ‬ينفي اتهامات الحكومة للترابي بالتخطيط لعمليات اغتيال

عربية

السبت, 22 يناير 2011 15:41

اعتكفت أسرة الامين العام للمؤتمر الشعبي،‮ ‬الدكتور حسن الترابي،‮ ‬أمام مباني‮ ‬جهاز الامن،‮ ‬في‮ ‬انتظار اذن لمقابلته،‮ ‬وطالبت بإدخال طبيب لمراجعة حالته الصحية،‮

‬بينما جدد تحالف قوي المعارضة التمسك بقرارالاطاحة بالنظام القائم حال عدم الاستجابة لمطالبه بتشكيل حكومة انتقالية،‮ ‬واشراك القوي السياسية في‮ ‬تعديل الدستور،‮ ‬وأكد ان اعتقال الترابي‮ ‬لن‮ ‬يؤثر علي مساعي‮ ‬التحالف ومخططاته‮. ‬
وقالت زوجة الترابي،‮ ‬وصال المهدي‮: ‬نحن في‮ ‬انتظار اذن لمقابلة الترابي،‮ ‬وسنظل
منتظرين لمدة شهرين إذا لم تستجب السلطات لمطالب الاسرة،‮ ‬واضافت ان الرجل ظل‮ ‬يعاني‮ ‬من مرض الضغط،‮ ‬لذلك طلبنا ادخال طبيب لمراجعة حالته الصحية‮. ‬

ونفي حزب المؤتمر الشعبي،‮ ‬حديث نائب رئيس المؤتمر الوطني،‮ ‬الدكتور نافع علي‮ ‬نافع،‮ ‬بشأن تورط الامين العام الدكتور حسن الترابي،‮ ‬في‮ ‬التخطيط لإحداث‮ "‬فتنة واغتيالات‮.‬

وطالب القيادي‮ ‬في‮ ‬الشعبي‮ ‬ابراهيم السنوسي،‮

‬قواعد حزبه وأحزاب التحالف بالخروج للشارع ضد النظام الحاكم الذي‮ ‬وصفه بالمستبد،‮ ‬ووجه انتقادات لاذعة الي نائب رئيس المؤتمر الوطني‮ ‬نافع علي‮ ‬نافع،‮ ‬ورد مؤكدا أن النظام الحاكم‮ ‬يعيش حاليا اضعف ايامة،‮ ‬محذرا من المساس بالترابي‮ ‬أو الإساءة إليه‮.‬

وطالب محمد إبراهيم زعيم الحزب الشيوعي‮ ‬بعقد مؤتمر مائدة مستديرة لتحديد مصير البلاد في‮ ‬ظل الانفصال الوشيك وقال إن القوي‮ ‬السياسية لم تستطع أن توقف مصير البلاد في‮ ‬نقطة محددة لأن الفعل كله كان بيد المجتمع الدولي‮ ‬موضحا أن للجنوب خياراته ولكن ليس بمعزل عن الشعب السوداني‮.‬

 

أهم الاخبار