رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

99 %صوتوا لانفصال جنوب السودان

عربية

الجمعة, 21 يناير 2011 14:24
الخرطوم:


أعلنت مفوضية استفتاء جنوب السودان اليوم، الجمعة، أن 99 بالمائة من السودانيين الجنوبيين صوتوا لصالح الانفصال عن الشمال. جاء في موقع مفوضية استفتاء جنوب السودان على الانترنت أن 98.6 في المائة صوتوا لصالح الانفصال بعد فرز أكثر من 80 في المائة من الأصوات.

 

أكد العاملون في المفوضية مصداقية الموقع والأرقام التي نشرها، مشيرين إلى أن هذه النتائج غير كاملة ومؤقتة لحين الإعلان عن النتائج الأولية ثم النهائية، وأن الأرقام قد تتغير.

على جانب آخر، أكدت منظمات حقوقية إقليمية ودولية أن عملية الاستفتاء شهدت انتهاكات وتجاوزات واسعة صاحبت عملية التصويت للاستفتاء على تقرير مصير

الجنوب.

ورصدت تقارير المراقبة لتلك المنظمة أن في مقدمة تلك الانتهاكات انطلاق الحملات الدعائية من الكنائس، ووجود حملات ذات طابع ديني عبر بيانات مكتوبة تم توزيعها،

وقال موقع "افريقيا اليوم" إن الشبكة الدولية للحقوق والتنمية ذكرت غياب الحياد من قبل بعض موظفي مراكز الاقتراع من خلال حثهم للناخبين بطرق مختلفة للتصويت لصالح الانفصال، علاوة علي أن الحبر المستخدم لم يكن بالموصفات الفنية المطلوبة، حيث إنه يشابه الي درجة كبيرة لون بشرة سكان الجنوب، الأمر الذي يصعب معه التعرف

علي الناخبين الذين صوتوا، والذين لم يصوتوا، كما تمت ملاحظة أن الأرقام التي كانت تعطي من قبل مديري المراكز عن عدد المصوتين لم تكن تتناسب وحجم استيعاب صناديق الاقتراع أحيانا، إضافة إلى ارتفاع أعداد الناخبين علي الكشوف في اليوم الثاني مباشرة، وهذا يتنافي مع متوسط الزمن المخصص للتصويت.

أضاف الموقع أن من التجاوزات أيضا اختيار مراكز الشرطة والكنائس كمراكز اقتراع بما لايتناسب مع المعايير الدنيا للعملية، فضلا عن تعرض المراقبين للتهديد ومسح الصور التي جري التقاطها والتضييق علي المراقبين بعدم التصوير في بعض مراكز الاقتراع، ومنع جميع المراقبين الدوليين من الخروج من جوبا الي القرى المجاورة إلا بعد الحصول على تصريح من وزارة الداخلية في الجنوب، الأمر الذي أدي الي إعاقة مراقبة الاستفتاء في المناطق المجاورة لجوبا.

أهم الاخبار