رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تمديد العمل بالطوارئ فى تونس حتى نهاية 2011

عربية

الثلاثاء, 29 نوفمبر 2011 21:22
تونس- ا ف ب:

قرر الرئيس التونسي المؤقت فؤاد المبزع تمديد العمل بنظام حالة الطوارئ الساري في تونس منذ 14 يناير يوم فرار الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، وفق ما أعلنت اليوم الثلاثاء وكالة تونس إفريقيا للأنباء (وات) الحكومية.

وهي المرة الثالثة التي يتم فيها تمديد العمل بحالة الطوارئ بعد 14 فبراير و26 يوليو.
ويسري هذا الإجراء بحسب المرسوم الصادر الذي وقعه المبزع أمس الإثنين، حتى نهاية ديسمبر 2011.
ويعني العمل بحالة الطوارئ مبدئيا منع اي تجمع في الأماكن العامة والسماح للجيش والشرطة باطلاق النار على كل "مشتبه به" يرفض الانصياع للاوامر.
وجاء تمديد العمل بنظام الطوارىء الذي كان من المفروض أن ينتهي العمل به في نهاية

نوفمبر الحالي، إثر تظاهرات اجتماعية واعمال عنف في منطقة الجنوب الغربي وخصوصا الحوض المنجمي.
كما سجلت تظاهرات نسبت الى سلفيين في كلية الآداب بمنوبة غرب العاصمة. ومن المقرر تنظيم إضراب احتجاجي الخميس في هذه الكلية على السلفيين الذين يحتجون بدورهم على منع طالبة ترتدي النقاب من اجتياز امتحان.
وشهدت أجهزة الأمن ايضا بعض التحركات المطالبة ب "محاكمات عادلة" لعناصر امن متهمين بقتل متظاهرين أثناء "ثورة الحرية والكرامة" في تونس.

أهم الاخبار